الكتابات

  • Like0
  • Dislike0
0
في مطلع تسعينيات القرن الماضي كانت هناك أغنية لمجموعة من الأطفال تظهر دوماً في القناة الوحيدة آنذاك للتلفزيون اليمني الرسمي تشجع الفتيات الصغيرات على الالتحاق بالمدارس، حيث تظهر في هذه الأغنية فتاة اسمها "سلمى" تقوم بجمع وإشعال الحطب وتساعد أمها في أعمال المنزل.. وأثناء ذلك تمر عليها فتاة أخرى اسمها "هند" تسلم عليها وهي تحمل حقيبتها المدرسية ومتوجهة للمدرسة..
  • Like0
  • Dislike0
0
شهدت العقود القليلة الماضية معاناة لم يسبق لها مثيل عبر التاريخ، تمثلت في معاناة البيئة على كوكب الأرض من التدهور بفعل الأنشطة البشرية المتسارعة، وترتب على ذلك معاناة البشر من عجز واضح في تلبية احتياجاتهم الأساسية وقابل ذلك العجز تردي نمط معيشتهم، وهذا ما وضع لمشاكل البيئة أهمية كبيرة على كافة الأصعدة، واهتماماً لدى الباحثين والمهتمين وانعقدت من أجلها العديد من المؤتمرات
  • Like1
  • Dislike0
0
كانت البداية بفكرة , و الفكرة تحولت الى حقيقة , تلك الفكرة كانت تجول بخاطر امرأة فقيرة شبه معدمة  تطمح لابتكار أي عمل أو مهنة تساعدها على تحسين مستوى دخلها و دخل الاسرة التي تعيلها , فكرت ببناء مكان صغير تبيع فيه القهوة للمسافرين على الطريق و للصيادين القادمين من مناطق وبلدات قريبة فأنشأت عش صغير مكون من أغصان النخيل ومغطى ببعض الصفيح , فأصبح هذا العش هدف للعديد من العابرين

ads