«بيبسي وكوكاكولا»..تهددان صحةالمواطنين والغرامة«هزلية»

الأربعاء، 11 أبريل 2018 ( 05:57 م - بتوقيت UTC )

مع ارتفاع درجات الحرارة، تزامنًا مع إقتراب فصل الصيف، ينصب اتجاه أي إنسان نحو شرب كميات كبيرة من المياه لمجابهة ما يفقده جسمه من سوائل، كون العلاقة طردية بين ارتفاع درجات الحرارة، وحاجة الجسم لتعويض فقد السوائل بمزيد من المياه.

 

لم تكن الهرولة نحو شرب قسط من المياه هي الملاذ الوحيد، بل هناك الكثير ببلادنا العربية، يتوجهون نحو الحصول على كميات من المشروبات الغازية لتعويض فقد السوائل، وإن كان إجراء غير صحي، وفي مقدمة هذه المشروبات، منتجات الشركات ذات الماركات العالمية، والتي تحتل مقدمة الصفوف كونها الأكثر شعبية، وهما شركتي "كوكاكولا وبيبسي" صاحبتي المركز الأول والثاني في العالم والوطن العربي، حيث تصدرت العلامة التجارية للشركتين قائمة العلامات التجارية الأوسع انتشارا بشركات الصودا عالميًا، وفقا لتصنيف مؤسسة” terrific top 10”.

كون الشركة عالمية، وتتصدر الترتيب العالمي، فهذا دافع لتتبوأ الصدارة على الدوام في كل شىء، ولا مفر من جودة «المنتج وتعبئته»، بينما تكشف ساحات المحاكم المصرية عن وضع أشبه بإدارة محل صغير بإحدى الأزقة الجانبية بشوارع المحروسة، مبتعدًا عن أعين رجال التفتيش، حتى لا يفتضح آمره.

وهو ما كشف عنه حكم محكمة بندر الزقازيق، في القضية رقم 2945 جنح لسنة 2016، ضد ممثل شركة بيبسي للمشروبات الغازية بالسجن سنة مع غرامة 10 آلاف جنيه، بعد أن وجه إسلام الشاذلي، صحافي مصري الإتهام للشركة، بالغش التجاري والإضرار بالصحة العامة للمواطنين.

وحسب رواية إسلام: قام بشراء زجاجة مياه غازية «بيببسي» من أحد المحلات التجارية بدائرة قسم شرطة الزقازيق، وقبل فتحها، لاحظ وجود بعض الشوائب في قاع الزجاجة، وباستطلاع الزجاجة هن قرب، وجد بها«برص»، على حد قوله، وعقب ذلك توجه للقسم وحرر محضر بالواقعة.

واستطرد إسلام، بأن المحضر عرض فيما بعد على النيابة، وحقَقَ معه وكيل النيابة، وأمر بالتحفظ على الزجاجة المغلقة، وبعد مناظرتها والتأكد من صحة البلاغ، أفاد الفحص الكيميائي، ونتيجة تحليل العينة بمعمل السموم بمديرية الصحة بالشرقية، بأن العينة غير صالحة للاستهلاك الأدمي طبقًا للقانون رقم 10 لسنة 1966، وغير مطابقة للمواصفة رقم 1- 336 لسنة 2005 لاحتوائها على رواسب «أرتبة وجسم هلامي». إسلام لم يكتفي بهذا الحكم فقط، بل سيطالب بتعويض قيمته لن تقل عن 250 ألف جنيه.

 

لم تكن هذه هي الواقعة الوحيدة، التي تكشف عن إهمال داخل أروقة شركات المياه الغازية بمصر، حيث كانت هناك واقعة بتاريخ مايو من عام 2014الماضي، وتخص شركة كوكاكولا، حيث قضت محكمة جنح مستأنف بمدينة نصر، بإلزام شركة كوكاكولا مصر بتعويض المحامى باهر عبد المنعم محمد إبراهيم، بمبلغ قدره 10 آلاف جنيه تعويض مؤقت وتغريم الشركة 10 آلاف جنيه مماثلة، وذلك فى الدعوى رقم 33019 جنح مدينة نصر.

وتبين صحة الواقعة بعد ورود تقرير المعمل الجنائى، بعدم مطابقة أحد منتجات الشركة للمواصفات القياسية، وإثبات صحة المدعى.

وأكد المحامى فى محضر القضية أنه أثناء شراءه زجاجة ''فانتا برتقال'' أحد منتجات شركة كوكاكولا مصر من أحد محال السوبر ماركت التى تقوم بعرض منتجات الشركة عثر داخل الزجاجة على ''أنبوبة قلم جاف'' فقام على الفور بتحرير محضر بالواقعة وطلب تقرير المعمل الجنائى.

ليكون في الختام  في كلتا الواقعتين هو ثبوت الإدانة، والردع واحد 10 آلاف جنيه غرامة فقط. فهل 10 الاف جنيه هذا المبلغ الهزلي رادع لشركات عالمية بحجم بيبسي وكوكاكولا حتى لا تعود مجددًا للعبث بصحة المصريين؟، ولم يصل خيال الملايين من المصريين بأن الإهمال وصل إلى مشروبهم المفضل لهزمية الحر«إزازة الكنز».
 

 

 

قد يعجبك أيضا

 
(10)

النقد

موضوع جيد جدا

  • 3
  • 7

موضوع جيد يستحق الاهتمام من صناع القرار

  • 3
  • 11

لابد من عقاب رادع لعدم الاستهتار بصحه المواطنين

 

  • 5
  • 4

لفتة حلوة منك.ياصابر يارب المسؤول يهتم

  • 4
  • 4

مع الاسف غياب الدور الرقابي و انعدام الضمير و عدم وجود عقاب رادع يجعل حياة المواطنين ف خطر مستمر

  • 5
  • 4

يجب الاهتمام بمنع استمرار هذه المخالفات

  • 3
  • 5

يجب الاهتمام بمنع هذه المخالفات

 

  • 3
  • 6

هى حتى لو مفهاش برص فكلها اضرار 

  • 4
  • 4

ربنا يحفظنا من الامراض كافة 

  • 5
  • 5

لابد من تغليظ الغرامه الماليه والاهتمام بمراقبة الجودة في هذه الشركات الكبيرة

  • 3
  • 4

حياة الإخبارية