• Like0
  • Dislike0
0

صراع الطعام، يتجدد في كل البيوت ومع كل الأسر، بين الآباء والأمهات من ناحية، وبين أبنائهم من ناحية أخرى، خصوصاً في مرحلة المراهقة، إذ يحرص الوالدين على فرض الطعام الصحي على الأبناء. وعلى رغم معاناتهم، إلا أن دراسة حديثة أوضحت أن المراهقين الذين لديهم قواعد غذائية صحية في المنزل، يميلون لاتخاذ قراراتهم الخاصة في تناول الطعام الصحي، وهذه النتيجة تؤكد أن جهود الآباء لن تضيع

  • Like0
  • Dislike0
0

يوجد في اليمن حالياً أكثر من 163 مبادرة شبابية في أكثر من 15 محافظة، تنشط أغلبها في مجالات التعليم والديموقراطية والتدريب والتأهيل، وحماية حقوق الإنسان، والدفاع عن حقوق المرأة، ومكافحة عمالة الأطفال، ومحاربة والاتجار بالبشر، والتعليم ورفع الوعي، والتثقيف والمهرجانات والفعاليات الفنية، وتوزيع المساعدات على النازحين والفقراء والمحتاجين والأيتام.

  • Like0
  • Dislike0
0

يسوّق "أصبوحة 180" القراءة على أنها ضرورة وليست هواية، فالمشروع الشبابي التطوعي الذي انطلق في العام 2014 على يد أحد الطلاب في الأردن، يجد في المطالعة حاجة يومية لا بد من منحها الوقت الكافي وإن لم يتجاوز العشر دقائق. وتلعب وسائل التواصل الاجتماعي مهمّة نشر المشروع، عبر الانخراط المتزايد من قبل المهتمين في مجتمع يواظب على القراءة، ففاق عددهم حتى الساعة 11 ألفاً من 46 دولة. لكن

حياة الإخبارية

تايم لاين

  • Like1
  • Dislike0
0

يميل غالبية الشباب بمجرد بلوغ سن معينة إلى مغادرة منزل العائلة، ومحاولة الحصول على حياة مستقلّة في مكان جديد، ولكن بعد الأزمات المالية المتكررة، وقلّة عدد الوظائف المتاحة في سوق العمل، بخاصة في العقدين الأخيرين، تحولت هذه الغالبية إلى اختيار المكوث في منزل الوالدين لفترات متأخرة من العمر، تصل في بعض الأحيان إلى سن الثلاثين في دول عدة.

  • Like0
  • Dislike0
0

"عنوة، سُرقت البسمة من شفاههم واكتست ملامحهم تفاصيل العناء، برجاء، سنسعى إلى أن نُعيد حقهم في البهجة، ونُعيد ملامح تكسوها الحياة"، هكذا يصف الشاب عبداللطيف الحماطي، مبادرتهم الشبابية الرمضانية التي تحمل اسم "حملة سَل عنهم".

  • Like0
  • Dislike0
0

يُمثّل الشباب والمراهقون القطاع الأكبر في أية دولة، ورغم ذلك قد يكون الأكثر تهميشاً، مع ارتفاع الأصوات التي تنادي بتمكينه، والحوار معه، وعدم تجاهل أحلامه وطموحاته، وحل مشكلاته. ولذا طرح موقع "توب تينز" 8 مشاكل تُعدُّ هي الأبرز أمام الشباب في أي مكان، ومن أي جنس، ومهما كانت ثقافاتهم أو خلفياتهم، وجاءت كالآتي: 

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

ads

  • Like0
  • Dislike0
0

خرج المدون المغربي سعد عابد بتغريدة توضح أن مبادرته في حشد الدعم لملف تنظيم المغرب لكأس العالم 2026 ترتكز على فيديوهات "رمزية" يظهر خلالها النجوم العالميين وهم يُعطون نفساً جديداً ربما يُمكّن المغاربة من تنظيم هذه التظاهرة الكروية الضخمة.

  • Like3
  • Dislike0
3

"لقد أرهقت نفسك كثيراً بها.. أتمنى أن تتركها وشأنها"، هذه النصيحة المجانية يقدمها شوقي لؤي إلى صديقه الخير صالح عبد الله، الشهير بعاشق ماليا (ابنة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما)، بعدما استشعر شيئاً من الرهق الذي حل بصاحبه نظراً إلى المنشورات المتزاحمة التي يملأ بها فناء صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك".

  • Like0
  • Dislike0
0

"لا يملك الجميع قدماً واحدة، إنني أروي قصتي لأقول للعالم إنه بوسع المرء أن يتغلب على المشاكل والصعاب كافة إذا ما امتلك الإرادة الصلبة والعزم"، بهذا العزم وصل اللاجئ الفلسطيني جراح الحوامدة قمة جبل "إيفرست" في 20 نيسان (أبريل) الماضي، بساق واحدة؛ ليثبت للعالم أن صعود القمم لا يحتاج أقداماً بل إقداماً وعزيمة.

  • Like0
  • Dislike0
0

"الشوارع أصبحت مليئة بالمراهقين المدمنين، الذين يشكلون خطراً كبيراً على أنفسهم وحياتهم، قبل المجتمع، علماً بأنهم ليسوا جميعهم أطفال شوارع، بل انضم إليهم المراهقون من كثير من بيوتنا، حافظوا على شبابكم"، هذا ما كتبه الأخصائي النفسي أحمد الجندي عبر حسابه على "فايسبوك" أخيراً.

عائلات شُرّدت، تفرق أبناؤها بين الشتات، نساء حُرمن من أزواجهن وأولادهن، شباب تركوا التعليم واستبدلوه بمهنٍ تجلب لهم فُتات العيش، وما يكفى لاستمرار الحياة فى الغربة، حكايات وقصص تُلخص مأساة الفارِّين من ويلات الحرب فى سوريا وترسم صورًا بشعة عما خلفته من آثار وتخريب وتدمير.

تمسك في يدها الفرشاه، تقبع في مساحة لا تتعدى المترين، منحصره ما بين خامات وألوان ولوحة ورقية، ترابط بالساعات لإنتاج قصة إنسانية متعمقة لا تحوى كلامًا، لينطبق مع فنها مقولة الصورة خير من ألف كلمة، لتأثرالعين وتسعد النفس بمجرد النظر إلى الصورة أو بالأحرى للوحة الفنية التي تخرج من وحي إبداعها، هذا كان اشبه بحال أبنة الـ 24 ربيعًا،  الفنانة شروق يحيي، خريجة كلية الهندسة بجامعة

فرضت أزمة تأخر سن الزواج نفسها على رأس القضايا والمشكلات، التى يتحتم على الدولة مواجهتها وبشكل حاسم لتلافي ظاهرة العنوسة، التى ظهرت كإفراز طبيعي نتيجة ارتفاع تكاليف الزواج على الشباب، وعدم كفاية نصوص القوانين الحالية فى حل هذه المشكلة ومواجهتها.

  • Like20
  • Dislike0
2

"المحظوظ هو من يقوده عقله إلى فكرة فريدة من نوعها، ولكن الأكثر حظاً هو من يترجم الفكرة إلى واقع ملموس"، تختصر هذه الكلمات قصص نجاح يقف خلفها شباب سماتهم المشتركة المثابرة والطموح والثقة بأنهم يوماً ما سوف يصبحوا ما يريدون، فأنبتوا الزهر في الصخر وأحدثت أفكارهم ثورة في عالم الاعلام الاجتماعي والتواصل التكنولوجي.

  • Like2
  • Dislike0
2

لِكل منا طباع مختلفة، بعضها يكون مُزعجاً لنا في كثيرٍ من المواقف ونتمنى لو أننا قادرين على التخلص منها؛ فـ"النوم الثقيل، الغيرة، الطيبة، الحساسية الزائدة، التبذير، الكسل، الاتكال على الآخرين، الخجل، الاهتمام المُبالغ فيه" كلها طباعُ شخصية يَود الكثيرون تجاوزها والتي صرّحوا بها عبر الـ"سوشال ميديا".

  • Like0
  • Dislike0
0

 دائما ما ترتبط المناسبات الخاصة أو العامة بالهدايا، وفي بعض الأحيان يعتبر البعض أن الهدية وقيمتها هما خير دلالة على مكانة الشخص وأهميته.

  • Like0
  • Dislike0
0

يوشك العالم في مكانٍ ما على الانهيار، وفي مكان آخر تشرق الشمس مجددًا بعد ليل طويل. على هذه الحال، تتفاوت بورصة "الحظ"، ويتناوب اليأس والأمل على حياة الناس، لتكتمل دورة الأيام والأحلام وأضغاثها. وعلى هذه الحال أيضًا تختلف ظروف المشرّدين، الذين لم يُولدوا بالضرورة في الشارع، بل أتت عليهم الأيام وجعلتهم طريحي الفراش تحت جسر أو سلّم أو على رصيف.

  • Like0
  • Dislike0
0

"لفترة طويلة، كنت قلقا من أنني لن أقع في الحب بالدرجة نفسها مرة أخرى. بعد سنوات من انتهاء أول علاقة طويلة الأمد، قمت بالتعرف إلى فتاة أخرى، ولكنني كنت دائماً أشعر بخيبة الأمل".. يحكي أحمد.

حياة الإخبارية