• Like0
  • Dislike0
0
استعانت مستخدمة موقع "فايسبوك" رضوى البحراوي، بأصدقائها على مجموعة Questions، باحثة عن حل لمشكلة أخيها الذي على رغم  أنه بلغ من العمر 15 عاماً إلا أنه قد عجز عن تكوين أية صداقات، ولا يعرف كيف يحول زملاءه الذين يتحدثون إليه في المدرسة إلى أصدقاء، وتحويل علاقاته السطحية إلى صداقة.
  • Like0
  • Dislike0
0
"تأكد أنك قادر على حمل المسؤولية بتفاصيلها كافة.. تأكد من أنك أجدت اختيار النَسب، واحرص جداً على أن يكون أهل الفتاة مناسبين لك.. وأخيرًا تأكد منك أنك اخترت الفتاة المناسبة لك، حكّم قلبك وعقلك"، ثلاث نصائح رئيسية تندرج تحتها الكثير من التفاصيل ذات الصلة، قدّمها الكثير من ذوي التجربة للمقبلين على الخِطبة، وذلك عبر مجموعة خاصة بنقل وتبادل التجارب بين المستخدمين عبر موقع التواصل
  • Like0
  • Dislike0
0
بداية أي شيء، قد يكون له رهبة حتى تصل لمرحلة الاعتياد وتجاوز اللحظات الأولى التي ربما فيها من القلق والتوتر الشيء الكثير. رهبة البدايات، لحظات ربما لا تنسى بالنسبة للشباب، خصوصاً حين يتعلق الأول بفعل شيءٍ محبب أو أمر طال انتظاره ولربما لحظة ما، لذلك تظل عالقةً في أذهان من تعرضوا لمثل هذه المواقف.

حياة الإخبارية

تايم لاين

  • Like2
  • Dislike0
3
هل هناك بالفعل تفاوت كبير في التفاعل بين منشورات الفتيات من جهة، ومنشورات الشباب من جهة أخرى عبر وسائل التواصل الاجتماعي؟. المستخدم سعد زيدان فتح الموضوع عبر تغريدة له في "تويتر"، وبربط هذا الطرح بالملاحظة التي رصدها زيدان، فإنّها تعزز الاتجاه السائد بأن العنصر النسائي دائماً ما يحظى بمتابعة وتفاعل أكثر، على منصات التواصل الاجتماعي السودانية، بغض النظر عن فحوى الموضوعات التي
  • Like0
  • Dislike0
0
"مرحبا! نحن نخطط لمساء يتخلله تلوين الماندالا في NAB، أي أيام تعتقدون بأنها الأفضل؟ وهل تودون الحضور؟ سوف نقدم لكم المواد، القهوة والشاي، وبعض الموسيقى أيضاً..  اسمحوا لنا أن نعرف ما هو رأيكم.. سوف يساعدنا دخل هذه الأنشطة في جعل NAB أفضل"، تدوينة للقائمين على مشروع NAB  عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، اذ بالإضافة إلى عملهم في التصوير وصناعة الفيديوهات والأفلام، قرر مجموعة
  • Like1
  • Dislike0
1
أثار منشور بعثه ناشط في مجموعة "وصّف (صف) لي" السودانية المغلقة على "فايسبوك" لغطاً كثيفاً بين الناشطين، نظراً إلى سعة انتشار المجموعة وإيوائها حوالى 892 ألف مشترك من جهة، وغرابة المنشور من جهة ثانية، وتدفقت التفاعلات بغزارة حول الموضوع الذي تحدّث فيه الكاتب عن مسألة شخصية تخصه، وتتمثل في التنبؤ بالأشياء قبل حدوثها، وهو ما أثار دهشة المعقبين وجذب انتباههم، حيث تفاعل آلاف

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

ads

  • Like0
  • Dislike0
0
المراهقة، هي العمر أو الفترة الفاصلة بين مرحلة الطفولة والرشد، وتعد فترة متقلبة وصعبة تمر على الشخص، وتكون بمثابة الاختبار الأول في الحياة، حيث أن مستقبل الإنسان يتأثر كثيراً بهذه الفترة. ويعرف "علم النفس" المراهقة، وفقًا لموقع "ويكيبيديا"، بأنه المرحلة التي تشير إلى اقتراب الفرد من النضوج الجسماني والعقلي، والاجتماعي والنفسي، ولا تعد مرحلة نضوج تام، لكن تؤدي تبعاتها وأحداثها
  • Like0
  • Dislike0
0
"أضيئوا الطرق لا تظلموها، أسعدوا بعضكم البعض ولا تكونوا منبراً للبؤس والتعاسة، كونوا صادقين لا جارحين، ابتسموا للأطفال، للعابرين، للبؤساء، بإمكانكم أن تكونوا نسائم لطفٍ لا دعاة للكآبة"، دعوة سطّرها مستخدم موقع "تويتر" أحمد، أخيراً، تزامناً مع ما يعرف باسم "يوم اللطف العالمي".
  • Like0
  • Dislike0
0
موضوع الزواج عندما تتداوله الـ"سوشال ميديا"، بأيٍ من جوانبه العديدة، يجد تفاعلاً واسعاً من الشباب، وهذا ما حصل أخيراً، حين طرح صاحب الحساب "تساؤلات" في موقع "تويتر" استفساراً عن السن الأمثل للزواج، حاصراً الخيارات في أربعة أرقام مثلت أعمار الـ20 والـ25 والـ30 وأخيراً، الـ35.
  • Like1
  • Dislike0
1
"كلنا ضد السكري" هاشتاغ أطلقه ناشطون سودانيون في الأيام الأخيرة، لجذب الأنظار واستقطاب المتطوعين للتوعية بمخاطر داء السكري الذي زاد انتشاره على نحو كبير وسط المجتمع، حتى كادت جميع البيوت السودانية تقريباً لا تخلو من مريض أو أكثر بسببه، الهاشتاغ سبق اليوم العالمي للسكر الذي حددته الأمم المتحدة في الـ 14 من تشرين الثاني (نوفمبر) كل عام لإحياء ذكرى عيد ميلاد فردريك بانتنغ الذي
عائلات شُرّدت، تفرق أبناؤها بين الشتات، نساء حُرمن من أزواجهن وأولادهن، شباب تركوا التعليم واستبدلوه بمهنٍ تجلب لهم فُتات العيش، وما يكفى لاستمرار الحياة فى الغربة، حكايات وقصص تُلخص مأساة الفارِّين من ويلات الحرب فى سوريا وترسم صورًا بشعة عما خلفته من آثار وتخريب وتدمير.
تمسك في يدها الفرشاه، تقبع في مساحة لا تتعدى المترين، منحصره ما بين خامات وألوان ولوحة ورقية، ترابط بالساعات لإنتاج قصة إنسانية متعمقة لا تحوى كلامًا، لينطبق مع فنها مقولة الصورة خير من ألف كلمة، لتأثرالعين وتسعد النفس بمجرد النظر إلى الصورة أو بالأحرى للوحة الفنية التي تخرج من وحي إبداعها، هذا كان اشبه بحال أبنة الـ 24 ربيعًا،  الفنانة شروق يحيي، خريجة كلية الهندسة بجامعة
فرضت أزمة تأخر سن الزواج نفسها على رأس القضايا والمشكلات، التى يتحتم على الدولة مواجهتها وبشكل حاسم لتلافي ظاهرة العنوسة، التى ظهرت كإفراز طبيعي نتيجة ارتفاع تكاليف الزواج على الشباب، وعدم كفاية نصوص القوانين الحالية فى حل هذه المشكلة ومواجهتها.
عند انتهاء أي طالب من مرحلة الثانوية، وانتقاله إلى مرحلة الكلية بإحدى الجامعات، يمني النفس بيوم التخرج، للاتجاه نحو معرفة مصيره فيما يخص تأدية الخدمة العسكرية، وما يليها من خطوة تالية يرسم على أثرها الشاب مستقبله.   ومع وجود شكل شبه نمطي لحفل التخرج، من اختيار طلاب السنة الختامية بالكلية لعمل نص متكوب معبرًا عن مضمون دراستهم مصحوب بألحان أحد الأغاني ذائعة الصيت عالمية كانت
  • Like0
  • Dislike0
0
عند قراءة تعليقات بعض الشباب على صفحاتهم في الـ"سوشال ميديا"، وهم يشتكون من ضيق الحال وأمورٍ مختلفة، تتضح الرؤية بأن هذه الفئة قد لا تعيش أحسن فتراتها. ربما يؤكد ذلك تغريدة عبدالحكيم الذي قال إن "الجيل الحالي من الشباب لا يعيش أفضل أحواله، فحياتهم فيها من الاكتئاب الشيء الكثير".
  • Like0
  • Dislike0
0
رغم أن معدل البطالة في هولندا ليس عاليا، بل أنه يعد حاليا الأكثر انخفاضا منذ العام 2014، فإن المسؤولية لا تزال تحيط بالمهاجرين واللاجئين. فبحسب المؤشرات الاقتصادية الأوروبية، المنشورة في موقع Tranding Economics  فقد انخفض معدل البطالة في هولندا في شهر تموز (يوليو) إلى 3.8 في المئة بعد أن كانت 3.9 في المئة في الشهر السابق، وهو أدنى معدل للبطالة منذ شباط (فبراير) في العام 2009 ،
  • Like0
  • Dislike0
0
يُعاود بعض الشباب السؤال حول الشخصية النرجسية في محاولة منهم لمعرفة دلالاتها الصحيحة، ومنهم رضوى التي كتبت عبر حسابها في موقع "تويتر" أخيراً، ذلك السؤال، قائلةً: "يعني ايه (ماذا تعني) نرجسية وهل هي صفة وحشة (سيئة)؟".
  • Like0
  • Dislike0
0
أثار رواد مواقع التوصل الاجتماعي أخيراً موضوع الرجل الأرمل وكيف أنه يحس بالحزن والكآبة بعد فقد شريكة حياته، وينعكس ذلك على مظهره الخارجي وحالته النفسية وقد يهمل حتى تناول طعامه، فيما أشار البعض إلى أن الرجل الأرمل لا يستطيع العيش بمفرده وسرعان ما يبحث عن زوجة جديدة لتهتم به،.
  • Like0
  • Dislike0
0
يبدو السؤال الذي طرحه المستخدم ميخائيل أشير، عبر إحدى المجموعات الفايسبوكية المختصة بتناول الموضوعات الاجتماعية وتبادل الخبرات عبر موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" غريباً، ذلك لأنه لا يسأل عن حلٍ لمشكلة صحيّة أو اجتماعية ونفسية، لكنّها مشكلة من نوعٍ آخر، مرتبطة بمدى تقبل الآخرين لشخص ما، وهي مسألة نسبية تماماً، حيث يتقبل البعض شخصاً ولا يتقبله آخرون، بعيداً عن الأحكام المُطلقة.

حياة الإخبارية