• Like0
  • Dislike0
0
"زادت الاستثمارات في نظام الرعاية الصحية في الصومال بمقدار ثلاثة أضعاف من 53,6 مليون دولار إلى في العام 2005 إلى 150 مليون دولار في العام 2014 ، ونتيجة لذلك شهدت المؤشرات الصحية تحسناً طفيفاً لجميع السكان"، تغريدة جديدة نشرتها صفحة راديو دالجير، الذي يمثل أكبر شبكة محطات إذاعية في الصومال.
  • Like1
  • Dislike0
1
"أكثر الناس لا يعرفون شيئاً عن المطبخ الصومالي ونظرتهم مشوهة، وبما أنّك في كينيا وعجبك الشاي بحليب الإبل، جرّب ميلك شيك التمر بحليب الإبل والكباتشينو التي تسمى (كاملشينوا) محلياً في المطاعم الصومالية. طبعاً بعد وجبة الرز والموز والبسباس ولحم الإبل بالعافية عليك يا رب"، بهذه الكلمات حاولت أمل منح صديقها إبراهيم لمحة عامة عن خصائص المطبخ الصومالي ومميزاته، من أكلات ومشروبات لا
  • Like1
  • Dislike0
1
لا يزال الكثير من الصوماليين يواجهون معضلة النزوح لأسباب متفرقة، بعضها مرتبط بالأحوال الأمنية والبعض الآخر بالتقلبات البيئية وموجات الجفاف أو الفيضانات التي تضرب أجزاءً من الرقعة الجغرافية في البلاد التي عانت من الصراعات لزمن طويل، وهو ما يحد من استدامة النمو واستقرار الأسر التي اضطرت لمغادرة مناطقها الأصلية بحثاً عن واقع أفضل للحياة، وبدأت حياتها من جديد في مواقع حول المدن

حياة الإخبارية

تايم لاين

  • Like1
  • Dislike0
1
"الصومال الرابع عالمياً، والأول عربياً في الإنجاب بمعدل 6.6 طفل للعائلة الواحدة"، تغريدة متداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وشاركتها صفحة "الصومال بالعربية" في الأيام الأخيرة، وهي التي أفصحت عن تصدّر الصومال قائمة الدول العربية في معدل الإنجاب واحتلالها مرتبة متقدمة على المستوى العالمي، وهو ما عدّه ناشطون مؤشراً ذا حدين، إذ يعوّض الكتلة السكانية التي فقدتها البلاد بسبب
  • Like1
  • Dislike0
1
"جامعة مقديشو، أول جامعة أهلية تتأسس بعد الحرب الأهلية من بين عشرات الجامعات الأهلية في الصومال تحتفل بالذكرى العشرين لتأسيسها، ونحن في حساب الصومال بالعربية نوجه ترليونات التهاني والتبريكات إلى كل من ساهم في بناء هذه المؤسسة والصرح التعليمي المهم"، بهذه التغريدة بعث صاحب حساب "الصومال العربية" برقية تهنئة إلى جامعة مقديشو وهي تطوي عقدها الثاني كمنارة لإعداد العلماء وخدمة
  • Like2
  • Dislike0
2
"تتحول الصومال ببطء إلى صحراء وحسب المصادر المتخصصة تم القضاء على 8.2 مليون شجرة من أجل الفحم في الفترة ما بين 2011 و2017، ما يزيد من تدهور الأراضي وانعدام الأمن الغذائي"، بهذه الكلمات غرّد الطبيب الصومالي يحيى شول متأسفاً على استمرار التعدي على الغابات وما يتبعه من تدهور البيئة واتساع رقعة الأراضي الجرداء التي لا ملاذ لها من خطر التصحر الذي غطى رقعة واسعة من أراضي الصومال

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

ads

  • Like1
  • Dislike0
1
"المدارس المهنية والحرفية سر تقدم ونجاح الدول ونهضتها وتطورها، وأيضاً سبب رئيسي في خلق فرص العمل والقضاء على البطالة؛ لذلك كان لزاماً إعادة فتح وبناء هذه المدارس.. أمة تصنع أمة لا تجوع، عودة المدارس المهنية في الصومال بعد توقفها عقود من الزمن"، هذه الكلمات خطها الناشط عبد الرزاق الصومالي تفاعلاً مع إعادة فتح مدارس التعليم المهني ومراكز التدريب التلمذة الصناعية في بلاده بعد أكثر
  • Like1
  • Dislike0
1
"3,3 بليون دولار إنتاج الصومال السنوي من الحليب"، تغريدة شاركتها صفحة الصومال بالعربية على موقع "تويتر" ضمن الهاشتاغ (تعّرف إلى الصومال)، وفي تغريدة أخرى تحدثت الصفحة نفسها عن تنامي إنتاج شركة إيرمان للألبان من 91,250 لتراً من الحليب سنوياً، إلى 270,000 لتر بسبب الطلب المتزايد، وتعمل الشركة على رفع إنتاجها إلى 3,650,000 لتر لتغطية حاجة العاصمة الصومالية مقديشو فقط، وفي متن
  • Like1
  • Dislike0
1
"التحضيرات لإقلاع أسطولنا الجوي تجرى حالياً على قدم وساق، وقريباً نتوقع عودة الخطوط الجوية الصومالية إلى الأجواء"، ليست تغريدة الناشطة أمل وحدها التي رفعت راية التفاؤل بعودة الخطوط الجوية الصومالية إلى سابق عهدها بعد نحو ثلاثة عقود من الغياب، كواحدة من ثمار الانفراج النسبي الذي شهدته البلاد التي أقعدتها الصراعات طويلاً، ثم تنسمت شيئاً من الاستقرار في الفترة الأخيرة، نظراً إلى
  • Like1
  • Dislike0
2
"الأخ ليباح هو عبارة عن موسوعة صومالية جداً مهمة بخاصة لنا كصوماليين متحديثين باللغة العربية، أتمنى أن يتم أن إرجاع حسابه بأسرع وقت ممكن"، هذه الكلمات خطها الناشط نفال في تغريدة على "تويتر"، تعليقاً على اختفاء حساب المشترك الصومالي صاحب حساب "صومالي ليباح" المهتم بنشر موضوعات عن التراث الصومالي والتنوير بشأن الأوضاع الراهنة في البلاد.
هنا في الصومال يعدّ الشاي من التجارة المربحة التي يلجأ إليها كثير من صغار التجار في الصومال ،وتقوم سيدات كثيرة  على ممارسة تلك الهواية كمحاولة أخيرة  للحصول على المال ، إضافة إلى إعالة الأسرة من هذا المصدر المتواضع .
وجه رئيس جمهورية أرض الصومال غير المعترف بها دوليا ، وجه إنتقادات شديدة اللهجة للحكومة الفدرالية الصومالية. ففي مؤتمر صحفي عقده رئيس أرض الصومال  السيد موسى بيحى عبدي في مدينة هرجيسا صباح اليوم إتهم الحكومة الفدرالية بتقويض إستقلالية جمهورية أرض الصومال ، والعمل على زعزعة الامن واستقرار المنطقة من خلال ما سماه"تدخلات سافرة تقوم بها حكومة مقديشو .
  • Like1
  • Dislike0
1
"بالتأكيد ليس صحيحاً، الأطفال الصوماليون الأوائل يذهبون ليتعلموا القرآن الكريم ثم يذهبون إلى المدرسة من سن الخامسة، وكما رأينا في كثير من الأحيان في الماضي تقاريركم عن الصومال غير دقيقة، وهذه أخبار كاذبة لا أساس لها من الصحة، وعليكم وقف الأكاذيب الخاصة بالعداء ضد الصومال وتشويه صورة الأطفال الصوماليين".
  • Like2
  • Dislike0
2
يتطلع الصوماليون إلى اعتماد الاستقرار الذي شهدته بلادهم أخيراً كبداية في سلم النهضة الزراعية وتوسيع الرقعة المزروعة، بهدف زيادة الإنتاج والإنتاجية وتحقيق الأمن الغذائي.
  • Like1
  • Dislike0
1
"مثل هذه المشاريع تفرح القلب"، تغريدة الناشطة الصومالية أمينة دير على "تويتر" جاءت تعليقاً على منشور بثه الناشط "صومالي ليباح" في صفحته على الموقع نفسه تحدث فيه عن "بدء  شركة الكهرباء الصومالية بيكو Beco في تشييد مشروع ينتج قدر كبير من الطاقة الشمسية المتجددة في إحدى ضواحي العاصمة مقديشو"، وهو ما يشير إلى أنّ الصومال تعتزم دخول مجال إنتاج الطاقة النظيفة والاستفادة منها في تغطية
  • Like1
  • Dislike0
1
"بلغ عدد المعاهد في الصومال في غضون سبع سنوات 48 معهداً في المرحلة الثانوية وحدها، وتأسست مظلة خريجي المعاهد، كما افتتح المعهد العالي وتخرج منه 87 طالباً إضافة إلى تحصيل 63 منحة دراسية من الجامعات العليا ونشط خريجو تلك المعاهد في مجالات التعليم والدعوة وغيرها"، الكلمات تعبّر عن تغريدة المعلم الصومالي أحمد عبد الصمد بثها في صفحته على "تويتر" لإيضاح النقلة في التعليم النظامي وغير
  • Like4
  • Dislike0
5
"في أيلول (سبتمبر) الماضي، خصص الصندوق الإنساني للصومال ما يقرب من 34 مليون دولار إلى 76 مشروعاً للأنشطة المنقذة للحياة في البلاد، وأنفق الصندوق ما يقرب من 22 مليون دولار من خلال تخصيصه القياسي الأول، الذي شمل استجابة مكثفة للفيضانات في مناطق باي، وغالغادود، وهيران، ووسط شابيلي، كما تم تخصيص 12 مليون دولار إضافية من خلال مخصصات احتياطية متعددة، بما في ذلك مليون دولار للاستجابة

حياة الإخبارية