#ILO

  • Like6
  • Dislike0
5
مثل العادة استيقظ عامل البناء قبل العصافير وتوجه باكراً نحو مقر عمله بحثاً عن رزقه، إلا أنّ هذا اليوم يخبئ كارثة كبيرة ولم ينته بقدر التفاؤل الذي كان يدور في مخيلته، اذ سقط مغشياً عليه من على سِقالة في الطابق العلوي، ولحسن حظه خرج بخسارة طفيفة مقارنة بقوة ارتطامه بالأرض، ولكن كيف يعمل شخص بذراع واحد وساق واحدة بعد ذلك؟.

حياة الإخبارية

ads

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية