#بيئة_العمل

  • Like0
  • Dislike0
0
تتسم بيئة العمل بالكثير من الحذر، فالحاجة إلى تحقيق الإنجاز ومواكبة متطلبات الوظيفة المناطة لشخصٍ ما، ربما تُعطي الأخير شعوراً بالتوتر الدائم، وهو ما قد يُوقعه في أخطاءٍ ربما تكون سبباً في التأثير سلباً على مسيرته العملية.
  • Like0
  • Dislike0
0
"هو المدير الذي يترك مكانه ويرحل ليبقى الناس يعملون حباً في ما ورَّثَ لهم من أُلفة ومحبة وترابط وتنافس شريف"، هذا ما أكده المستخدم جواد الغامدي، الذي يعرف نفسه في حسابه بموقع "تويتر"، بأنه مؤسس حساب "عاصمة الموارد البشرية"؛ وذلك رداً على سؤال من هو المدير الناجح؟
  • Like0
  • Dislike0
0
في ما يشبه جردة الحساب، كتبت منى على "تويتر": "خلال سنوات عملي الطويلة نوعاً ما بكيت ثلاث مرات في العمل: مرة تأثراً لوداع شخص عزيز، ومرة بسبب انتقاد (يقهر)، ومرة وأنا أطالب بحق من حقوقي".

حياة الإخبارية

ads

  • Like0
  • Dislike0
0
طرح حساب "إمارات FM" عبر موقع "تويتر" سؤالاً أخيراً مفاده "هل أنت مع المدير الحازم؟"، هذا الاستفسار لاقى رداً من غيث الذي شدد على ضرورة أن تحكم الأخلاق أساسيات العمل، منوهاً إلى "إمكانية أن يتعامل المدير مع موظفيه كصديق، لكن مع الحذر من "ارتداء ثوب الملك، وفي نفس الوقت أن يكون حازماً أثناء الخطأ وحنوناً عندما يؤدي الموظف مهمته".
  • Like0
  • Dislike0
0
 في أحيان كثيرة لا ندرك فداحة التفاصيل التى تحيط بنا، وأغلبنا يمارس حياته العادية وروتين يومه، دون أن يلتفت إلى ما يسبب له الأذي، فهل تساءلنا يومًا عن بيئة العمل؟ ومدي صلاحيتها؟ وماذا عن الجو الصحي للعمل؟،وهل من المفترض أن نعمل ونواصل القيام بتفاصيلنا اليومية، دون الالتفات إلى ما يضر منها؟

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية