#الفضة

  • Like0
  • Dislike0
0
الفضة.. ذلك المعدن الذي اجتاح الأسواق المصرية، ويرتديه الرجال والنساء، وحتى الأطفال من الجنسين، سواء كان خواتم أو سلاسل أو أقراط، كما يستخدمها كثيرون في إطار الكماليات مثل الميداليات، والتحف، وغيرها من المظاهر العامة.
  • Like0
  • Dislike0
0
تحظى الحلي الفضية في الموروث الثقافي الشعبي بمكانة متميزة، وعلى رغم دخول العصرنة في تغيير أشكالها وزخرفتها إلا أنها ما زالت ببريقها التقليدي تثير ولع الأمازيغيات على الخصوص بالتفرد بهذا النوع من المجوهرات، والحرص على الحفاظ على طقوسه المتوارثة جيلا بعد جيل. حتى أن استعمال الفضة في مخيلة الكثير من مرتديها تشكل علامة للنقاء والروحي ووقاية من العين فيما يبقى استعمال حلي الذهب مصدر
  • Like1
  • Dislike0
0
تعتبر صناعة الحلي، من بين الصناعات التقليدية القديمة في المغرب، بخاصة معدن الفضة الذي تزينت به النساء المغربيات بخاصة الأمازيغيات العاشقات للفضة كبديل للذهب. وظهر فن الحلي بالمغرب وشمال إفريقيا، بداية من العصر الحجري الأعلى، حسب العديد من المصادر التاريخية، وتم اكتشاف عدد من المواقع الأثرية التي تحوي حلي من الفضة وأدوات الزينة، بمغارة "تافوغالت" وجدة، ومنطقة "إيفري عمار"

حياة الإخبارية

ads

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية