#البلاستيك

  • Like0
  • Dislike0
0
غالبا صنع الجمال لا يحتاج أكثر من تحويل في زاوية النظر، أو محاولة للتموضع في زاوية تجعل الرؤية تبدو مختلفة، ومن هذا الاختلاف يتولد الإبداع الذي يدهش المتأمل. فالكثير من الأدوات المنزلية أو تلك التي نعتادها أحيانا أدوات غير مرغوبة، تستطيع أن تتحول إلى لوحات جمالية تستفز روح الإنسان المتطلع إلى الأشياء البسيطة والمؤثرة.
  • Like0
  • Dislike0
0
مع الساعات الأولى من صباح العيد، يتهافت الأطفال لشراء المسدسات، والكرات الملونة، وثلج الأفراح، والسيارات والقطارات، والمكعبات، وغيرها العديد من ألعاب الأطفال البلاستيكية، التي تنتشر في أيام الأعياد، حيث هي الموسم الأكثر رواجًا لبيع تلك المنتجات.
  • Like0
  • Dislike0
0
"يبدو مثل كيس بلاستيكي عادي، لكنه يذوب في الماء دون الإضرار بالبيئة" تغرد آن ماري، وترد سوزان: "كان يجب عليهم أن يجعلوا ذلك قبل 25 عاماً.. ربما لن تكون هناك هذه المشكلة".

حياة الإخبارية

ads

"تحد خطير: #ShellOnChallenge... التحدي الجديد الذي يقوم على تصوير الأشخاص لأنفسهم على "إنستاغرام" و"سناب شات" وهم يأكلون أغذية بأغلفة تعليبها وأغلفتها. تحد خطير يحذر منه الأطباء لما له من أضرار على صحة الانسان". هي تغريدة صفحة "أخبار فرنسية" على "تويتر"، التي صنعت الجدل نهاية شهر أبريل (نيسان) الجاري بسبب انتشار هذا التحدي وبسبب التفاعل الكبير للمستخدمين على السوشال ميديا مع
  • Like17
  • Dislike2
0
"واحدة من الأشياء التي كنت ناوية أخليها (أجعلها) من مبادئي هي مقاطعة البلاستيك لدرجة كنت أبغى (أريد) اشتري فرشاة أسناني خشبية، حتى جاء رمضان قلبت البيت واشتريت كراتين صحون وملاعق وكاسات بلاستيك"، بهذه التغريدة على حسابها الشخصي في "تويتر" أعلنت أنوار ربة المنزل تراجعها عن مقاطعة مادة البلاستيك، وأكدت أن "البلاستيك سيكون طقم السفرة المميز طوال شهر رمضان".
  • Like0
  • Dislike0
0
ترسيخ ثقافة تدوير المنتجات البلاستيكية، وإيجاد بدائل لها تكون صديقة للبيئة، أصبح هدف تسعى إليه كل المؤسسات العلمية والشركات الكبيرة، للحد من مخلفات البلاستيك التي تدمر البيئة، وهذا ما دعا إليه طلبة مقرر "البيئة والمجتمع" في قسم العلوم الاجتماعية بجامعة البحرين، مشددين على أن تدوير المخلفات سهل لكنه يتطلب توعية بأساليبه، وتداولاً للتجارب المختلفة في جميع المؤسسات، جاء ذلك خلال

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

  • Like0
  • Dislike0
0
كثير من الدراسات تركز على التلوث البلاستيكي في مياه البحار والمحيطات، وتتحدث عن الأثر غير المباشر لهذا التلوث على حياة الأحياء البحرية، ولكن رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا أخيراً فيما بينهم قصة مقتل أحد الدلافين البحرية، بطريقة مختلفة تماماً، والسبب كان جوع هذا الدولفين؛ بسبب غطاء زجاجة مياه أقفل فمه، وأطبق عليه وجعله لا يستطيع تناول الطعام فمات جوعاً. 
  • Like0
  • Dislike0
0
"شيءٌ مرعب! نحن من آكلي البلاستيك!، نتجنب وضع الأطعمة والمشروبات الحارة في البلاستيك، خوفاً من ذلك، ومع هذا تذوب وتبني في أجسامنا!".. كان هذا تعليقا من مستخدم موقع "تويتر" ضياء على دراسة حديثة شاركتها الـ"سوشال ميديا"، وجاء فيها أن البلاستيك قد أصبح جزءاً من جسم الإنسان. وقبل أن يكون كذلك، فإن المتبضعين يعلمون بأن العديد من المستهلكات الغذائية وغيرها، تعتمد على البلاستيك في
  • Like0
  • Dislike0
0
لم يكن بوسع الخيال أن يستنتج وصول يد الإنسان بصورة سلبية لتلويث أعمق نقطة تم اكتشافها في المحيطات، إذ يغرد ما يمسي نفسهThinker  عبر حسابه في "تويتر" مناقشاً هذه النقطة بالقول "هل تصدق أن هذا الكيس البلاستيكي وُجد بواسطة غواصة في أعمق نقطة في المحيط، خندق ماريانا، بعمق 36 ألف قدم، لكن هل تعلم أن هذه المخلفات لا تتحلل إلا بعد مئات السنين، عجباً لأمرك أيها الأنسان".
  • Like0
  • Dislike0
0
"الشاليمو".. أو قشة الشرب، أو قصبة الشرب، أو الشفاط، وغيرها من الأسماء المتداولة، هي عبارة عن أنبوب قصير يُستخدم لتناول المشروبات من خلال نقله من الكوب أو الكأس إلى الفم.
"لقد أصبح العالم مدمناً على البلاستيك أحادي الاستخدام مع عواقب بيئية وخيمة، استكشف مدى المشكلة والإجراء الذي يمكنك اتباعه في هذه التفاعلية".. تغريدة برنامج الأمم المتحدة للبيئة حركت تفاعلات قوية على "تويتر" من واقع المعلومات المرعبة التي ذكرتها في فيديو مصاحب سلط الضوء على قضايا بيئية مهملة، وأظهر حقائق صادمة في شأن حجم استخدام البلاستيك حول العالم وما يفرزه من نفايات تؤثر

حياة الإخبارية