#العنف_ضد_الأطفال

  • Like0
  • Dislike0
0
انتشرت ظاهرة العنف ضد الأطفال في تونس لتشمل 90 في المئة منهم، وفقاً للبيانات الصادرة عن المنظمات الحقوقية التي أطلقت نداء استغاثة بشأن تداعيات انتشار هذه الظاهرة على الصحة النفسية للأطفال.
  • Like0
  • Dislike0
0
سنت الكثير من القوانين المحلية والدولية التي تحث على حماية الأطفال وتوفير الأجواء الآمنة لهم في ظل الحرب، وحمايتهم من العنف في مختلف الظروف عموماً، لكن المشكلة الأكبر التي تواجه الطفولة حالات العنف التي تظل عادة طي الكتمان ولا تصل إلى الرأي العام، وعادة ما يكون مرتكب العنف هنا أحد الأقارب من الدرجة الأولى، كالأب والأم أو زوجة الأب.
"أكثر من ثلث الطلاب بين سن 13 و15 عاماً يعانون من التنمر"، أي أن ما يزيد عن واحد بين كل ثلاثة طلاب ممن تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عاماً يتعرضون للتنمر بشكل منتظم، هذا ما تؤكده منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، فيما يتعرض 50 في المئة من الأطفال للعنف وفق منظمة الصحة العالمية .

حياة الإخبارية

ads

  • Like0
  • Dislike0
0
عاصفة الخلافات التي يمكن أن تنشأ داخل الأسرة تهدد مشاعر الطفل وتتسبب في العديد من المضاعفات النفسية والجسدية ويمكن أن تؤدي إلى الفشل المدرسي والإخفاق في التعامل مع صعوبات الحياة بالإجمال. فهذه الخلافات أو المشاحنات تؤثر تأثيراً سلبياً على الطفل ويمكن أن يمتد هذا التأثير ويستمر مع الطفل في حياته المستقبلية.
خمسة أطفال يموتون يومياً بسبب سوء معاملتهم، وأكثر من بليون طفل في جميع أنحاء العالم يتعرضون للعنف سنوياً؛ وفق بيانات الجمعية الدولية للوقاية من إساءة معاملة وإهمال الأطفال، فيما تؤكد منظمة الصحة العالمية أن إساءة معاملة الأطفال من المشكلات العالمية التي تؤدي إلى عواقب وخيمة تدوم مدى الحياة.

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية