#السودان

4
"توظيف ثلث الفرص الاستثمارية المتاحة بالسودان كفيل بنقل البلاد إلى واقع آخر غير الذي نعيشه اليوم"، هذا التحليل خلُص إليه الناشط المهتم بالشؤون الاقتصادية معتز الهادي بعد إلقاء نظرة إلى ما يحظى به السودان من موارد في باطن الأرض وظاهرها.
  • Like0
  • Dislike0
0
"لا نريد البحث عن العلاج بالخارج بعد اليوم، بل نود أنّ نكون وجهة للتداوي على المستوى الإقليمي"، هذه المطالب الآمال المشروعة طرحها الناشط عبد الباسط عبد العزيز عبر مداخلة في "فايسبوك"، تعليقاً على حديث جديد لوكيل وزارة الصحة الاتحادية؛ الدكتور سليمان عبد الجبّار يفيد بزيادة طلب السودانيين للعلاج بالخارج.
  • Like0
  • Dislike0
0
"التوسّع الحضري السريع يمثل ضغطاً على مدن السودان، ساهمت التنمية الحضرية والصناعية غير المخططة، وزيادة الطلب على الغذاء والطاقة والازدحام المروري في تفاقم مشكلة تلوث الهواء، إنّ الوضع معقّد بسبب الإفتقار إلى آليات المراقبة والبيانات المتعلقة بنوعية الهواء والتي تحدد الآثار الصحية والبيئية لتلوث الهواء"، هذه التغريدة بثتها صفحة برنامج الأمم المتحدة للبيئة في السودان، وهي من

حياة الإخبارية

ads

  • Like0
  • Dislike0
0
بعد الغياب من المشهد والخروج من دائرة الخدمة لسنوات، عاد مستشفى الخرطوم من جديد كمؤسسة قومية يتلقى خدماته العلاجية المواطنين من العاصمة السودانية ونظيراتها، وذلك بعد استجابة وزارة الصحة لمطالب الأطباء والجماهير، واعترافها بتعثر مشروع تبعية المستشفى العريق وعدد من المؤسسات العلاجية الأخرى إلى وزارة الصحة في ولاية الخرطوم، وما تبع الخطوة من تراجع متواصل في جودة الخدمة الطبية
  • Like5
  • Dislike0
5
عندما اخترقت الطائرة كتلة من السحب المتشابكة، وحلقت فوق سماء مطار مدينة نيالا الدولي قادمة من العاصمة السودانية الخرطوم، كان الركاب يستعدون لمعانقة مدينتهم الحالمة ذات الطبيعة الخلابة والخضرة وارفة الظلال.. قضاء إجازة العيد وسط الأهل والأحباب مطلب لا تنازل عنه ولكنّ العيد بالنسبة لسكان نيالا أو (البحير) كما يحلو للبعض لوحة ناصعة البياض يختلف لونها عما هو عليه في المدن الأخرى
  • Like4
  • Dislike0
4
سخونة الجو في مدينة الفاشر لم تحد من نشاط السيدة السودانية فاطمة، في القيام بأعباء صناعة المائدة الرمضانية لأسرتها الكبيرة التي تقيم في إحدى الأحياء الشعبية، وفور فراغها من تزويد أطفالها اليافعين بحاجتهم من الإفطار، تنشط في تنفيذ خارطة إفطار الصائمين، وتنتهي من ذلك عصراً بعد جهد لا يستهان به.

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

  • Like4
  • Dislike0
4
"الزول يمشي يسمع الطرب الأصيل مع السر قدور في أغاني وأغاني"، تغريدة للشاب "مونتيك ريستور" على موقع التواصل الاجتماعي"تويتر"، تفصح عن قوة صلته ببرنامج "أغاني وأغاني" الذي تبثه شاشة قناة النيل الأزرق السودانية، ويحظى بشعبية واسعة.
  • Like4
  • Dislike0
2
مع ولوج العشر الأواخر من شهر رمضان تشتد حدة التنافس بين السودانيين أملاً في حصاد أكبر قدر من الفوائد الروحية في موسم الخير الوفير، حيث يتسابق الشيوخ مع الشباب على التوسع في إقامة الطقوس الدينية الخاصة بالجزء الأخير من رمضان سواءاً في المساجد أو المساكن.
  • Like0
  • Dislike0
0
على رغم تنوّع مصادر المياه في السودان، بدءاً من المياه الجوفية والسطحية، مقروناً بغزارة الأمطار التي تهطل في فصل الخريف، فضلاً عن الأودية التي تفيض موسمياً، إلا أنّ الواقع يحدثنا عن أزمات كبرى في مياه الشرب تعاني منها مناطق واسعة من البلاد، بما فيها الولايات التي يشقها النيل الأبيض، أو الأزرق، الأمر الذي أبرز تساؤلات عن مبررات حدوث شح مياه الشرب في بلاد النيلين ومصادر المياه
  • Like4
  • Dislike0
5
"الحلو مر هو المشروب الأول والأهم في مائدة رمضان السودانية وتكاد لا تخلو خزينة مطبح كل أسرة من كيس الحلو مر سواءا تم إعداده بواسطة ربة الأسرة أو شراؤه من السوق.. رمضان مبارك عليكم وكل عام وأنتم بالف خير".. بهذه العبارات يلخص ياسر سوداني الروابط العميقة بين المجتمع السوداني ومشروب الحلو مر ليس في رمضان وحده ولكن طيلة أشهر السنة وفصولها، وذلك تعليقاً على فيديو منشور على موقع
  • Like0
  • Dislike0
0
تطورات سياسية فاصلة شهدها السودان أخيراً، تفضي بتداعيات مباشرة على شتى قطاعات الحياة في ذلك البلد الأفريقي الشهير، فإلى أي مدى يمكن أن يتأثر الاقتصاد السوداني بتلك التطورات؟ لدى الإجابة عن ذلك السؤال، يمكن الإحالة إلى تقرير سابق أصدره صندوق النقد العربي –قبل شهور- أورد توقعات خاصة بمسار الاقتصاد السوداني، شملت تلك التوقعات تباطؤ معدلات النمو الاقتصادي خلال العامين المقبلين.

حياة الإخبارية