#هواة_الكلاب

  • Like1
  • Dislike0
2
على رغم أن الغالبية العظمى من السودانيين لا يعرفون حتى وقت قريب سبيلاً إلى تربية الكلاب من باب الرفاهية، وانحصرت علاقتهم مع هذه الحيوانات الأليفة في أغراض الحراسة الليلية؛ لكونها تنتشر في الريف والضواحي والمناطق النائية أكثر من تواجدها في مراكز المدن الكبرى، إلا أنّ ثمة تحولات قد طرأت؛ فلم تعد تربية الكلاب مربوطة بالأهداف التقليدية.

حياة الإخبارية

ads

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية