#المزاج_السيء

  • Like13
  • Dislike4
0
"عندما يتسلل المود السيء ما العمل؟" تساءلت عبير عليان عبر صفحتها في "تويتر" عن حلول تبديل المزاج السيء بآخر، فتوالت عليها اقتراحات المتفاعلين في عالم "السوشال ميديا"، بين من اقترح عليها مشاهدة الأفلام الكوميدية وآخر نصحها بقراءة القرآن أو الكتب الثقافية والأدبية أو الاستماع إلى الموسيقى ومن الممكن أيضا ممارسة الرياضة، في حين أن عبدالله الهلالي اقترح مغردا "الايسكريم والشوكولاته
  • Like7
  • Dislike4
0
"صاحي مصدع جداً ومنتهي، ده (هذا) اليوم باين (واضح) من أوله"، غرد المستخدم سامي عبر حسابه الشخصي في موقع "تويتر"، متوقعاً "مزاج سيء" ينتظم معه باقي ساعات اليوم، ومثله ساندرا التي هرولت إلى حسابها على "تويتر" وغردت: "ضربت السيارة، هو اليوم باين من أوله".
"الحالة المزاجية السلبية مثل الحزن والغضب، ترتبط بارتفاع مستويات الالتهاب وقد تكون علامة على ضعف الصحة والمرض"، هذه الحقيقة أثبتها باحثون من جامعة بنسلفانيا وفقاً لدراسة حديثة، إذ وجد الباحثون أنّ المزاج السلبي الذي يقاس عدة مرات في اليوم مع مرور الوقت يقود إلى معدلات أعلى من المرقمات الحيوية الالتهابية، والمرقم الحيوي هو سمة بيولوجية قابلة للقياس تتعلق بعملية عادية أو لا، في

حياة الإخبارية

ads

  • Like0
  • Dislike0
0
تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بيانات نشرتها منظمة الصحة العالمية حول ارتفاع نسب القلق والاكتئاب عالمياً. وتشير الأرقام التي تداولها المغردون إلى أن الاكتئاب أضحى سبباً رئيساً في الوقت الحالي لاعتلال الصحة والإعاقة على مستوى العالم، قائلة إن 300 مليون شخص يعانون منه.

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية