#القات

  • Like0
  • Dislike0
0
"مليون دولار يومياً تأتي لكينيا من الصومال بفضل صادراتها من القات، هل يعقل هذا! بينما الاقتصاد الصومالي في أمسّ الحاجة لهذا المبلغ الضخم لكي ينتعش ويتطور"، هذه التدوينة بثتها منصة أنا صومالي على "فايسبوك"، وكشفت أخطر الحقائق حول إدمان القات وتجارته.
  • Like0
  • Dislike0
0
لا يمكن بناء مجتمع سليم من دون وجود منظمات وبرامج توعوية، تساهم بشكل مستمر في زيادة توعية هذا المجتمع، والتعريف بكل ما يشكل خطر على حياة أفراد المجتمع كالمخدرات، والتي تشكل نبات القات جزءً منها، ومن أجل ذلك دشنت جمعية التوعية بأضرار القات "أمل" في الكورنيش الشمالي بمدينة جيزان معرض "واعد"، والذي حضر حفل تدشينه كل من الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، ومدير جامعة
  • Like0
  • Dislike0
0
"غصن يصارع غصن"، هكذا يمكن وصف ما شهدته مواقع التواصل الاجتماعي في اليمن من سجال خلال النصف الأول من شهر تموز (يوليو) الجاري، بين أنصار شجرة القات، ومحبي شجرة البن، الصراع القديم بين أنصار هاتين الشجرتين تجدد هذه المرة، بعد إعلان عدد من الموالعة  (متعاطي القات)  إعلان الـ 12 من تموز عيداً للغصن وتأسيس نقابة الموالعة اليمنيين.

حياة الإخبارية

ads

  • Like2
  • Dislike0
2
"أنا ضد هذه الشجرة الخبيثة.. قد يقول البعض كيف يمكن أن يحدث هذا والشعب الجيبوتي مدمن للقات، سأضرب لكم مثلاً عما جرى في بلاد اليمن؛ القضاء على مثل هذه الظواهر يحتاج إلى توعية الناس بأضرارها الصحية والمادية وأن يكون قرار المنع بالتدرج وليس مرة واحدة مع ضرورة توفير البدائل"، يلصق الشاب الجيبوتي أبو علي هذه الكلمات على جدار صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" محاولاً

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية