#ليبيا_أوروبا

  • Like0
  • Dislike0
0
كثيراً ما يسعى شباب الدول النامية وبخاصة الأفريقية والعربية للإبحار والعبور نحو القارة العجوز، بحثاً عن حياة جديدة عنوانها الرفاه الاقتصادي وتحقيق الأحلام المشروعة في القارة الأوروبية، ولكنّ مشقة تلك الرحلة ومآسيها لا حصر لها، وعلى رغم ابتلاع البحر المتوسط آلاف الشبان الهاربين من أوطانهم، إلا أنّ السعي نحو الهجرة لم يتوقف.
  • Like3
  • Dislike0
2
"يوسف محمد" واحد من بين مئات آلاف من الشباب الأفارقة الباحثين عن واقع أفضل بعيداً عن بلدانهم، ساقه إصراره وأمله في الالتحاق بأقرانه في أوروبا لإتخاذ قرار الإبحار في المتوسط بهدف الوصول إلى إيطاليا ثم التوغل في القارة العجوز بحثاً عن حياة جديدة تتحسن فيها الأوضاع وتتحقق فيها الأمنيات، وعلى رغم علم يوسف التام بالمخاطر التي تنطوي عليها الرحلة لم يتردد في السير على خطى الرفاق،

حياة الإخبارية

ads

اشترك

مرحبا بك في "شبكة حياة الاجتماعية"، المكان الذي يتلاقى فيه كل شخص يحمل قصة، حكاية أو خبراً ويود مشاركتها مع آخرين. ويصل أبرزها مباشرة إليك. لذا، ابق على اتصال مع مواضيع تهمك وخض تجربة شخصية في القراءة.

ads

حياة الإخبارية