أبرزهن أنجلينا جولي.. نجمات أعطين دروساً في الإنسانية

الأربعاء، 28 فبراير 2018 ( 12:25 م - بتوقيت UTC )

نجحت بعض الممثلات من نجمات هوليوود في الجمع بين الإبداع الفني والعمل الإنساني، بفضل مواقفهن المذهلة في دعم الفقراء والضعفاء والمنكوبين حول العالم، حتى اختير أغلبهن سفراء للأمم المتحدة للنوايا الحسنة.

واستحق جميعهن لقب "أيقونات الإنسانية حول العالم" وذلك لم يأت من فراغ، ولكن بعد حياة حافلة بالعطاء. وتأتي على رأس هؤلاء النجمات، والتي ضربت أروع الأمثلة في العمل الخيري، النجمة الحائزة على الأوسكار أنجلينا جولي. 

رائدة العمل التطوعي "أنجلينا جولي"

النجمة العالمية صاحبة الإطلالة المميزة لديها سبعة أطفال، أربعة منهم بالتبني، وكان أولهم من كمبوديا في العام 2002، اسمه ماكدوس وكان عمره حينها سبعة أشهر، والثانية جولي بيت تبنتها من ملجأ في مدينة أديس أبابا، والتي يعتبر أنقذتها من الموت بسبب العطش وسوء التغذية.

وفي العام 2006 وضعت أول مولود لها وهي طفلتها شايلوه نووفل في نامبيا وأعطتها الجنسية الناميبية، وحققت صور الطفلة إيرادات وصلت نحو 8 ملايين دولار تبرعت بهم أنجلينا إلى ملجأ أيتام في أفريقيا.

 

 

تبنت أنجيلينا بعد ذلك رابع أبنائها باكس ثين من ملجأ في فيتنام. وفي صيف العام 2008 أنجبت أنجلينا توأماً "ولد وفتاة" في مدينة نيس في فرنسا، وحققت مكاسب صورهما نحو 14 مليون دولار أميريكي تبرعت بهم أيضاً أنجلينا لصالح الأيتام. وتبنت نجمة هوليوود بعد ذلك سابع أطفالها وهو "السوري موسى" من أحد مخيمات اللجوء في تركيا.

 ومنحت جولي مليون دولار لكل من "أحد معسكرات اللجوء الأفغاني في باكستان، ومؤسسة أطباء بلا حدود، ومنظمة الطفل العالمي، ومنظمة غلوبال إيدز أليانس، وأيضاً لمنكوبي دارفور السودانية". وتبرعت النجمة بخمسة ملايين دولار لأطفال كمبوديا، ومئة ألف دولار لمؤسسة دانيال بيرل، وبذلت مساعدات إنسانية للضحايا السوريين في مخيمات الأردن في عام 2012.

نجمات على الدرب 

ليست أنجلينا جولي وحدها من نجمات هوليوود والعالم، ممن يحرصن على فعل الخير، فهناك فنانات تألقن في العطاء كما تألقن في العمل الفني.

شاكيرا 

اختيرت شاكيرا سفيرة للنوايا الحسنة لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة في العام 2003، ومن قبل ذلك حرصت المطربة العالمية على فعل الخيرات، إذ قدمت الدعم إلى هاييتي بعد زلزال العام 2010، وأنشأت ست مدارس في كولومبيا"وطنها الأم" خلال سبعة أعوام، وزارت العاصمة برشتينا لتعرف بنفسها مآسي النساء هناك بعد الحرب الأهلية.

ساندرا بولوك 

عرف عنها كرمها الكبير وحبها للخير، وفاجأت الجميع بتبرعاتها التي وصلت الملايين من الدولارات بخاصة عند الأزمات، فتبرعت بمليون دولار في أكثر من كارثة منها، أحداث 11أيلول (سبتمبر)، وكارثة تسونامي، وزلزال هاييتي في العام 2010.

جوليا روبرتس

تعتبر الفنانة المبدعة جوليا روبرتس كثيرة الأسفار، إذ خرجت في جولات عدة حول العالم حديثاً، ولكن هذه المرة لم تذهب من أجل التنزه، ولكن بحثًا عن دعم الفقراء واللاجئين حول العالم.

هند صبري

تمكنت الفنانة التونسية هند صبري من فرض اسمها على لائحة النجمات المهتمات بالعمل التطوعي، بعد أن اختيرت سفيرة للأمم المتحدة، ضمن برنامج الغذاء العالمي فيال عام 2010، وأكدت أكثر من مرة أنها ستستغل شهرتها من أجل مكافحة الجوع والفقر. وزارت صبري الأراض السورية أكثر من مرة، والأراضي الفلسطينية المحتلة، بخاصة المنتفعين من برامج الأمم المتحدة. 
.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية