اليوغا.. لتخفيف آلام الولادة وسلامة الجنين

الثلاثاء، 13 فبراير 2018 ( 11:31 ص - بتوقيت UTC )

يوم الولادة هو يوم استثنائي بالنسبة لكل الناس المحيطين بالأم، زوجها وعائلتها وأبناؤها السابقين )إن وجدوا). ويخبرنا التاريخ أن جل الحضارات لها طقوسها وعاداتها للاحتفال بقدوم إنسان جديد إلى سطح الأرض، ولئن كانت الولادة حالة وجودية استثنائية في الحياة، فإنها لحظة صعبة وخطيرة ومخيفة توازي إفعامها الجمالي الأخاذ. ولتجاوز تلك اللحظة المخيفة، على المرأة الحامل أن تستعد لها منذ بداية حملها عبر تمارين اليوغا المخصصة للنساء الحوامل.

تقول مجلة TOP SANTE الفرنسية أن اليوغا رياضة مهمة بالنسبة للمرأة الحامل، بل يجب أن تكون النشاط الرئيسي لها طيلة أشهر حملها كي يتم تدريب عضلات الجسم ليوم الولادة، واقترحت المجلة ثلاث وضعيات وجب التركيز عليها عند ممارسة رياضة اليوغا.

الوضعية الأولى هي وضعية "الفراشة" وهي عبارة عن الجلوس على الأرض بظهر مستقيم مع ملامسة الفخذين للأرض بأقصى طاقة ممكنة ووضع اليدين مكتفتين على كاحلي الساق، وتساعد هذه الوضعية على تدريب الفخذين وأسفل الظهر استعدادا ليوم الوضع.

الوضعية الثانية هي وضعية الـ"سكوات/ squat" وهي عبارة عن الانحناء قليلا مقارنة بالوقوف باستقامة وشد اليدين إلى الأمام مع التركيز على الضغط على الفخذين وأسفل الساقين. والهدف من هذا التمرين هو تعويد الفخذين وأسفل الظهر على مقاومة شد العضلات أثناء الوضع، فذلك مؤلم بالنسبة للمرأة.

الوضعية الثالثة هي وضعية "اليدين على الحائط" وهي طريقة نافعة لتخفيف الآلام الناتجة عن الحمل خاصة في الأشهر الثلاثة الأخيرة. ويتم فيها وضع اليدين على الجدار أو الأرضية مع محاولة عدم ثني الظهر قدر الإمكان. والهدف من هذا التمرين أيضا هو تعويد الجسم على مقاومة شد عضلات البطن أثناء الدفع عند الولادة.

وتمكن رياضة اليوغا المرأة الحامل من عدة ميزات جسمية ونفسية أخرى قد تساعد كثيرا على تجاوز فترة الولادة الصعبة، وعبر اليوغا يمكن للحامل أن تصغي إلى جسمها أكثر عبر التنفس العميق والتحرك ببطء فذلك يعيد تشكيل صورة جسمها داخل وعيها بما يزيد من تناغم حركة الجسم مع أوامر العقل. كما تقوي اليوغا عضلات قاع الحوض، وتمددها ما يؤمن الدعم والصلابة لفترة الحمل، فضلاً عن الليونة المتزايدة.

وبالعودة إلى مسألة الدفع عند الولادة، فإن حركات اليوغا تؤثر بدورها في الجنين، وتطور الرابط مع الطفل وتحضر الأم ذهنياً وجسدياً وروحياً للمخاض. فبعض وضعيات اليوغا والتنفس العميق قد تشجع الطفل على أن يكون في أمثل وضعية للولادة، وتبقي قاعدة الجسم خالية من الضغط.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية