دور الحضانة أنواع.. 5 نجوم و"بير سلم"

الخميس، 8 فبراير 2018 ( 02:11 ص - بتوقيت UTC )

عندما بلغ الصبي سن الـ٣ أعوام، كان على الأم أن تبحث عن دار حضانة ليقضي فيها الطفل الساعات التي تذهب فيها إلى العمل، فكانت المفاجأة: أقل سعر حصلت عليه كان ٢٥٠٠ جنيه مصري (١٤٠ دولارا) وهو رقم كبير إذا عرفنا أن راتب الأم في إحدى المصالح الحكومية لا يتجاوز الـ١٨٠٠ جنيه، بينما راتب الأب في إحدى شركات القطاع الخاص بالكاد يصل إلى ٥ آلاف جنيه.

وبحسبة بسيطة سنجد أن مصاريف حضانة الطفل تتجاوز أكثر من ثلث دخل الأسرة بالكامل، فما بالك وهذه الأسرة لديها طفل آخر في إحدى المدارس الخاصة، والتي تبلغ مصاريفها ٢٠ ألف جنيه مصري.

التفكير في إلحاق الأطفال بدور الحضانة أصبح أزمة معظم الأسر المصرية، فمع اضطرار الأبوين للعمل ساعات طويلة خارج المنزل من أجل توفير النفقات في ظل ارتفاع مذهل في أسعار السلع، أصبح ذهاب الأطفال الصغار إلى الحضانة ضرورة حتمية.

أمر آخر يجعل من تسجيل الطفل بالحضانة ضرورة وهو اشتراط معظم المدارس أن يكون الطفل التحق بإحدى الحضانات المعروفة، لأن ذلك يسهل على المدرسين التعامل مع الطفل الذي تلقى أساسيات الأبجدية سواء العربية أو الإنكليزية أو حتى الفرنسية، والأهم هو تعامله مع أطفال آخرين واعتياده قضاء وقت بعيداً من المنزل من دون بكاء.

الحضانات في مصر بما أنها صارت ضرورة، تتنوع مستوياتها وشكل الخدمة فيها. الأحياء الشعبية تعرف أيضاً الحضانات ولكنها حضانات متواضعة المستوى، وأحياناً يتكدس فيها الأطفال لأن المقابل المادي الذي يدفع، لا يتجاوز الـ٣٠٠ جنيه مصري، عكس دور الحضانة في الأماكن والأحياء الراقية، فبينما يجلس أكثر من ٥٠ طفلاً في غرفة واحدة سيئة التهوية بالمناطق الفقيرة، هناك حضانات في المناطق الغنية مرفقة بأحواض سباحة وفيلات بسلالم داخلية، مكيفة الهواء لكن أقساطها تصل إلى ٣ آلاف جنيه شهرياً.

أصحاب الحضانات "الغالية" يبررون ارتفاع الأقساط بالمستوى الجيد من التعليم والرعاية التي يتلقاها الطفل. وتقول صاحبة إحدى الحضانات في مصر الجديدة "إن الطاقم التعليمي لدينا والذي يتولى تعليم الأطفال حاصل على شهادات رفيعة من الجامعة الأميركية في القاهرة، كما أن الطفل يقضي وقتاً طويلاً عندنا، يتناول خلاله وجبتين غذائيتين تحتويان على العناصر الغذائية المهمة التي يحتاجها الطفل". وتضيف أن "أسعار المواد الغذائية ارتفع بشكل عام، الأمر الذي أدى إلى تضاعف كلفة الوجبات التي تقدم للطفل والتي يجب في الوقت ذاته أن تكون طازجة وجيدة".

وبحسب الاحصائية السنوية لموقع وزارة التضامن الاجتماعي المصرية للعام 2013-2014 يصل عدد الحضانات الواقعة تحت إشرافها في القاهرة 1265 تستضيف نحو 92 ألف طفل، وتستفيد منها حوالي 75 ألف عائلة. لكن هناك الكثير من الحضانات العشوائية غير المرخصة من الوزارة، والتي لا تتوفر فيها المقومات الأساسية، وتهددها أخطار ناشئة من سوء اختيار الموقع ونقص المقومات اللازمة للحفاظ على الأطفال وعدم تدريب العاملين فيها على أساليب التربية الحديثة. والسبب الرئيسي لانتشار الحضانات العشوائية، بحسب أصحاب الحضانات الشرعية، هو أنها تفتح الباب واسعاً أمام تحقيق أرباح لا تحتاج إلى الكثير من المجهود.

 
(21)

النقد

Good

 

  • 6
  • 8

thx

  • 6
  • 9

حلو

  • 5
  • 8

thx

  • 6
  • 8

🙄🙄

  • 5
  • 4

thx

  • 6
  • 8

👍🏻👍🏻

  • 4
  • 7

thx

  • 6
  • 9
حضرتك ممكن تقوليلي ازاي بسجل فب المنحة ؟
  • 6
  • 9

موضوع مهم 

 

  • 5
  • 9
ولا مهم ولا حاجة كله منظرة في حضانات حلوة وأسعارها رخيصة كمان
  • 6
  • 7
مش بلاقي حضانه للولاد باسعار معقوله
  • 5
  • 8

حلو اوي

  • 5
  • 10

👍

  • 6
  • 7

<p>موضوع مهم</p>

  • 6
  • 9

<p>مرتب شهر&nbsp;</p>

  • 1
  • 9
ميزانيه تانية وهم تاني
  • 7
  • 8
ياريت الناس تهتم بموضوع الحضانة لانه بيحدد شخصية الطفل و مش لازم تكون حضانه غاليه على قد مستواهم
  • 6
  • 8
الأمهات اليومين دول بيتباهوا أن اولادهم في حضانة غاليه
  • 6
  • 9
فين ايّام الكتاب
  • 5
  • 17
كل حاجه بقيت غاليه حتى الحضانه
  • 6
  • 8

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية