أسماك البحر الأحمر.. تنوع واسع وألوان آسرة

الجمعة، 26 يناير 2018 ( 01:02 م - بتوقيت UTC )
أسماك البحر الأحمر

هذا السمك السابح تحت مياه البحر الأحمر، يحفظ أهل المنطقة في ذاكرتهم أنواعه المختلفة التي تنتشر في قلب موقعه المفتوح.  تختلف تسميته التجارية بين منطقة وأخرى. إلا أن هذه الأسماك تمتاز عن غيرها بتوافر مأوى من الشعب المرجانية والحشائش، وآلاف مختلفة من أنواع الطحالب والمرجان والديدان والصدفيات والقشريات وشوكيات الجلد وحيوانات أخرى، التي تحيا على عمق يتراوح ما بين ألف وألفين من الأمتار.

ووفق كبير الصيادين بإحدى المدن الواقعة على البحر الأحمر ويدعى غوينم الجحدلي، فإنه "كلما زاد عمق البحر اختلف لون الأسماك مثل الناجل والطرادي، التي تأكل غذاءها من الشِّعب في قاع البحر ومن أماكن اختبائها".

أسماك البحر الأحمر

يتميز البحر الأحمر بأسماك آسرة بألوانها الرائعة في الشكل والطعم، والتي تزيد ألوانها عن 60 لوناً. ومنها أنواع لم تنقرض منذ 350 مليون عام.


في العام 1761 تمت دراسة أسماك البحر الأحمر بواسطة العالم بيتر فورسكال Peter Forsskali، وأطلق أسماء علمية على أسماك البحر الأحمر واصفا نحو 151 نوعاً من الأسماك. ومن هذه الأسماك التي تتواجد في البحر الأحمر سمكة الانجل (الناجل) وأغلب أنواعها نباتي يتغذى على النباتات  والطحالب بشكل أساسي، ويعد أقرب أنواع السمك لهذا النوع هو سمك الفراشة.

وهناك سمك البايجو، وسمكة الإمبراطور، وسمكة الفراشة المقنعة، والمخططة والارتيرية، وسمكة ذات الراية، أبو دفدوف (الرقيب الاول)، وسمك المهرج (شقائق النعمان)، والهامور (الوقار) الذي ينتشر في البحر الأحمر بكثرة. ومن جنسه هامور المرجان المتنقل، هامور ذيل القيثارة، والكشار وهو الهامور المنقط بالأبيض.

بالإضافة إلى سمك الخفير (السمك الحارس) وهي سمكة هادئة تعيش بالقرب من الشعاب المرجانية، وتظل تنتظر حتى تقترب الفريسة منها ثم تنقض عليها فجأة. أما أكسل سمكة فيه هي ما يسمى "صن فش"، التي أخذت اسمها من شكلها لاستدارتها مثل قرص الشمس.

كما تعيش هناك أسماك أخرى تمتلك جهازاً لاسعاً يتكون من غدة سمية وشوكة تضخ السم من خلالها الى الفريسة. وغالباً ما تستخدم جهازها اللاسع في حالة التعرض للهجوم. بعضها خطر جداً على حياة الانسان، لم يُكتشف مضاد لسمها حتى الآن، ومنها أنواع خطرة تم اكتشاف مضاد لسمها وتحتاج إلى تدخل طبي. من أخطرها السمكة الصخرية Synanceia verrucosa التي اكتسبت هذا الاسم من قدرتها العالية على التخفي والتلون مع محيطها، كما أن جسمها يغطى بالطحالب فيمنحها شكل صخرة. وسمكة الشيطان.

في البحر الأحمر 44 نوعاً من أسماك القرش، بينها عدة أنواع تمثل خطورة على حياة الإنسان، وأخطرها القرش النمر والقرش أبوريشة بيضاء والقرش الذئب. في العام 1983 قام John Randall بوضع دليل رائع لتعريف ووصف أسماك البحر الأحمر احتوى على 356 نوعاً ولم يكتف هذا العالم بوضع الصور الملونة الرائعة ولكنه ضمن كتابه معلومات علمية غاية في الدقة والأهمية.

وفي منتصف القرن الماضي قام العالم الأسترالي هانز هاس بتصوير أول فيلم فيديو للحياة البحرية بالبحر الأحمر حيث قام بتصوير 26 فيلماً قصيراً. وفي العام 1984 قام Dor بنشر قائمة تحتوى على حوالي 1000 نوع من أسماك البحر الأحمر ثم تبعتها قائمة أخرى عام 1994 احتوت على 1248 نوعاً قام بنشرها Dor & Goren.

الغوض
سواء كنت سباحاً عادياً أو غواصاً، ستجذبك مواقع الشعاب المرجانية المترامية الأطراف والمئات من أنواع الأسماك في مياه البحر الأحمر. ومن هذه وجهات رائدة الغوص الجداري على الجرف وغوص الانجراف والغوص الليلي والغوص على حطام المراكب حيث تتوافر كل الظروف البيئية المثالية والمواتية لأية دورة تدريبية وممارسة رياضة الغوص. مياهه الدافئة جعلته وجهة محبي الغوص والمغامرة، نادرًا ما تنخفض درجة حرارة الماء عن 22 درجة مئوية.

 

وبحسب تقرير صحيفة «دايلى إكسبريس»، البريطانية، فإن مصر واحدة من أفضل 10 أماكن لممارسة رياضة الغوص على مستوى العالم فى 2017. وجاءت محافظة البحر الأحمر على رأس أهم أماكن ممارسة هذه الرياضة. وتُعتبر محمية "رأس محمد" من أشهر المناطق السياحيّة لممارسة رياضة الغوص لدى الكثيرين ممن يقصدون مصر لقضاء عطلاتهم.

 

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية