لاعبون كبار.. كرهوا كرة القدم واحترفوها لهذا السبب

الأربعاء، 17 يناير 2018 ( 08:35 م - بتوقيت UTC )

تعتبر رياضة كرة القدم هواية مفضلة لمعظم الأطفال والشباب بالعالم، ونجح بعضهم في الوصول إلى مستواها الاحترافي من خلال صقل موهبتهم والتواجد في مصاف كبار لاعبي المستديرة، وبالتالي الشعور بالسعادة لقدرتهم على تحقيق حلم راودهم.

قاعدة كسرها لاعبون لمعت أسماؤهم في سجل كرة القدم العالمية، وأعلنوا أمام الملأ كرههم للعبة الأكثر شعبية بالمعمورة، وأن الاستمرار في ممارستها مجرد عمل وظيفي يقومون بتأديته من أجل الربح المادي.

باتيستوتا.. نجم أرجنتيني اعتبر كرة القدم مجرد وظيفة

البداية ستكون مع النجم الأرجنتيني غابريال عمر باتيستوتا، الملقب بـ"باتي غول"، وذلك بحسب لائحة نشرتها جريدة "الماركا" الإسبانية، بأسماء لاعبين كرهوا كرة القدم، حيث سلطت الضوء على كره اللاعب الأرجنتيني لها، والذي أكد في تصريحاته الإعلامية التي جاءت في مقال "الماركا"، أنه يعتبر كرة القدم مجرد وظيفة يؤديها على أكمل وجه، ولا يكترث بالمقابل بإشادة الجماهير أو الصحافة العالمية بمهاراته، لأنه يعتبرها خالية من المصداقية.

بالوتيلي..المشاغب الذي لا يحب كرة القدم

ماريو بالوتيلي
 

سطع نجم اللاعب الإيطالي ماريو بالوتيلي في صفوف منتخب "الأزوري"، الأمر الذي جعله محط أنظار محبي المستديرة بالعالم، لكن المهاجم أعلن للجميع أنه لا يحب كرة القدم، وهي مجرد وظيفة تدر عليه دخلاً مالياً ولهذا لا يقوم بالاحتفال بالأهداف التي يسجلها، وتلا مقولته الشهيرة: "عندما يسلمك ساعي البريد رسالتك، هل يقوم بالاحتفال؟!".

كريستيان فييري.. الوحش الإيطالي الذي فضل الكريكيت

كريستيان فييري
 

الاسم التالي في قائمة الجريدة الإسبانية، هو كريستيان فييري اللاعب الإيطالي الملقب بـ"الوحش" أو "الرحالة الكبير"، بسبب حمله لقميص 13 نادياً خلال 18 سنة قضاها في ممارسة كرة القدم، التي لم يكن يحبها، الأمر الذي جعله كثير العبوس في الملعب ولم يكن يبتسم إلا نادرا.

وأفصح لاعب يوفنتوس السابق، أنه كان يحب لعبة الكريكيت، لكنه خُير ما بينها وبين كرة القدم فاختار الأخيرة، تلبية لرغبة والده روبيرتو فييري الذي كان لاعبا بصفوف نادي ماركوني ستاليونز الأسترالي.

كارلوس فيلا.. يحب السينما أكثر

كارلوس فيلا
 

لخص كارلوس ألبيرتو فيلا، اللاعب الدولي المكسيكي، والمحترف السابق في صفوف الأرسنال، عدم حبه لكرة القدم بعبارة بسيطة، "بين فيلم ممتع ومباراة كرة قدم مثيرة، أفضل مشاهدة الفيلم".

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية