ميسي x رونالدو.. من هو اللاعب رقم واحد؟

الجمعة، 19 يناير 2018 ( 05:30 ص - بتوقيت UTC )

غالباً ما يحتدم الصراع بين عشاق الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو، وبين البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي، عن أيهما أفضل لاعب في العالم، ومدى قدرة كل منهما على ايصال ناديه إلى منصات التتويج في مجال المستديرة.

سجال لا ينفك ينتهي حتى يبدأ من جديد، وتزداد حدته مع اقتراب أي موعد لكلاسيكو الأرض الذي يفتح باب المقارنات بين آلة التهديف البرتغالية والساحر الأرجنتيني، ما يدفع عشاق اللاعبين إلى اللجوء للأرقام والإحصائيات لإثبات أحقية نجمهم المفضل بلقب أفضل لاعب في العالم.

أرقام جد متقاربة، إلا أنها تنصف إلى حد أكبر نجم النادي الكتلاني ليونيل ميسي الذي فاقت أهدافه محرك النادي الملكي كريستيانو رونالدو. فتبعا لإحصائيات بتاريخ 14 أيلول (سبتمبر) 2017، فمنذ قدوم صاروخ ماديرا إلى الدوري الاسباني، خاض ما يقارب 397 مباراة في جميع البطولات، سجل خلالها 409 أهداف وصنع 11 هدفاً. في المقابل شارك ليونيل ميسي في 428 مباراة وسجل 435 هدفاً وصنع 158 آخرين.

أما فيما يتعلق بالليغا الاسبانية، فلعب رونالدو 265 مباراة وسجل 285 هدفاً وصنع 81، بينما شارك ميسي في 276 مباراة وسجل 300 هدف وصنع 110. في المقابل، شارك رونالدو في 89 مباراة بدوري الأبطال سجل خلالها 92 هدفاً وصنع 25، فيما شارك ميسي في 83 مباراة سجل خلالها 79 هدفاً وصنع 18.

 

إحصائيات جريدة الماركا الاسبانية

خصت جريدة "ماركا" الاسبانية ذائعة الصيت، قطبي الكرة الاسبانية بأحدث الإحصائيات والتي شهدت بحسب خبراء الجريدة، تعادل الدون والبرغوث. إذ استطاع ميسي أن يحصل على العدد الأكبر من الألقاب مع ناديه برشلونة بـ30 لقبا، بينما سحب كريستيانو البساط من تحت أقدام المراوغ الأفضل بالعالم، وتوج بلقب هداف دوري أبطال أوروبا بـ114 هدفا، ليعود ليونيل ويؤكد تفوقه ويتوج بلقب هداف الدوري الاسباني بـ362 هدفاً، ويضيف لقب صاحب أكبر عدد من الأهداف المسجلة في موسم واحد بـ90 هدفاً. ومن جهته، توج كريستيانو رونالدو بلقب هداف كأس العالم للأندية بـ6 أهداف وهداف منتخب بلاده بـ79 هدفاً مقابل 61 هدفاً لميسي، ولتنهي الجريدة احصائياتها بتعادل النجمين بعد حصولهما على عدد الكرات الذهبية نفسه.

 

من تنصف الألقاب؟

كريستيانو وميسي
 

حصد ليونيل ميسي عدداً من التتويجات رفقة نادي برشلونة الاسباني، فقد توّج البرغوث أربع مرات بلقب دوري أبطال أوروبا، وثماني مرات بلقب الدوري، وخمس مرات بلقب الكأس، وسبع مرات بكأس السوبر المحلية، وثلاث مرات بكأس السوبر الأوروبية، وثلاث مرات بكأس العالم للاندية.

في المقابل، توج رونالدو أربع مرات بدوري أبطال أوروبا، خمس مرات بالدوري، خمس مرات بالكأس، أربع مرات بكأس السوبر المحلية، وثلاث مرات بكأس السوبر الأوروبية، وثلاث مرات بكأس العالم للأندية.

كما توّج رونالدو رفقة منتخب بلاده بكأس الأمم الأروبية "اليورو" موسم 2016، بينما لم ينجح ليونيل ميسي في تحقيق أي تتويج مع منتخب بلاده للكبار، ما دفعه لإعلان اعتزاله عن خوض المباريات الدولية ثم تراجعه.

إلى ذلك، حصل كريستيانو على خمس كرات ذهبية، لقبين كأفضل لاعب من الفيفا، لقب أفضل لاعب في العالم من الفيفا، الحذاء الذهبي أربع مرات، هداف الدوري الاسباني أربع مرات، هداف دوري أبطال أوروبا ست مرات، وأفضل لاعب في أوروبا ثلاث مرات.

بينما حاز ميسي على الكرة الذهبي خمس مرات، أفضل لاعب في العالم من الفيفا مرة واحدة، الحذاء الذهبي أربع مرات، هداف الدوري الاسباني أربع مرات، هداف دوري أبطال أوروبا خمس مرات، وافضل لاعب بأوروبا (بلقبين).

ميسي ورونالدو


أما محلياً، فتفوق ميسي على رونالدو فيما يخص الفرق، قابله تفوق الدون فيما يخص المنتخبات، فلغة الأرقام أنصفت هذه المرة صاروخ ماديرا الذي استفاد من تواجد جيل ذهبي بالمنتخب البرتغالي ساعده في حصد الأرقام وبالتالي إعلان تفوقه على غريمه التقليدي ليونيل ميسي.

فقد خاض كريستيانو 137 مباراة بقميص بلاده، كانت أولها موسم 2003 من طرف البرازيلي لويس فليبي، بينما كان أول ظهور لليونيل ميسي بقميص المنتخب الأرجنتيني موسم 2005 وتمت المناداة عليه من طرف المدرب الأرجنتيني خوسيه بيكرمان.

أمام فيما يتعلق بالأهداف، فالدون تفوق بمجموع 71 هدفا ليصبح هداف منتخب البرتغال التاريخي، بينما اكتفى ليونيل ميسي بتسجيل 58 هدفاً في مجموع مشاركاته بقميص منتخب بلاده.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية