صناعة الأزياء تجمع المصميين والطلاب في الرياض

الاثنين، 4 نوفمبر 2019 ( 10:45 ص - بتوقيت UTC )

تحت سقف واحد يجتمع نخبة من أبرز مصمي الأزياء والعاملين فيها، إضافة إلى عدد من الموهوبين السعوديين وخريجي جامعات الأزياء حول العالم، في فعالية "مستقبل الأزياء"، الأولى من نوعها في المملكة، في قصر الثقافة بالحي الدبلوماسي بالرياض، يبثحون ويتناولون أبرز ما يدور من تطورات متسارعة في مجال الأزياء.

ويحظى اللقاء بمناقشة موضوعات رئيسية في القطاع، وطرح موضوعات متعلقة بتأسيس الأعمال في مجال الأزياء وإدارتها وصولاً إلى تصنيعها بشكل مستدام، كما ستسلط الفعالية الضوء على أبرز المواهب السعودية في مجال تصميم الأزياء.

قائمة المشاركين في الفعالية تتضمن: عارضة الأزياء حليمة عدن، ومصمم الأزياء حاتم العقيل، والمصورة حياة أسامة، ومصمم الأزياء جايلز ديكون، ومصممة الأزياء إيريس فان هيربن، ومدير إبداعي في أول سينتس "All Saints" ويل بيدل، ورئيس التحرير في "HYPEBEAST" أربي لي، ورئيس مجموعة أل في أم أش – مويت هنسي لوي فيتون في مناطق جنوب آسيا وجنوب شرق آسيا وأستراليا والشرق الأوسط رافي ذكران، ومصممة الأزياء هنيدة الصيرفي.

ووفق المتحدث الرسمي لوزارة الثقافة عبدالكريم الحميد تنظيم فعالية مثل "مستقبل الأزياء" يُبرهن على إلتزام الوزارة بتنمية القطاع الثقافي الذي يشهد تقدماً غير مسبوق في المملكة، كما يُعزز من عملية التبادل الثقافي الدولي من خلال استقطاب مجموعة من الخبراء والعاملين في قطاع الأزياء من مختلف دول العالم، إضافة إلى ما توفره الفعالية من فرص لعرض المواهب السعودية أمام الجمهور الدولي.

وتعد فعالية "مستقبل الأزياء" الخطوة الأولى والأهم في مسيرة تنمية قطاع الأزياء السعودي، والقفز به إلى آفاق مليئة بالإبداع والابتكار.

مما يذكر أن فعالية "مستقبل الأزياء" تستمر ثلاثة أيام، ويشتمل جدول أعمالها على ندوات وجلسات نقاش وورش عمل تدور حول مستقبل صناعة الأزياء في المملكة والعالم.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية