القيادة الآمنة.. ورشة لقائدي باصات النقل المدرسي بملكية بالجبيل

الثلاثاء، 3 سبتمبر 2019 ( 06:15 ص - بتوقيت UTC )

تسعى الهيئة الملكية بالجبيل للحد من الحوادث داخل مدينة الجبيل الصناعية، وخاصة فيما يتعلق بحوادث باصات المدارس، من خلال تنفيذ عدد من ورش العمل في جوانب السلامة والوقاية والتوعية، لهذا نظمت إدارة الأمن الصناعي والسلامة بالهيئة بالتعاون مع إدارة النقل والمعدات بالهيئة الملكية بالجبيل، وإدارة مرور الجبيل، ورشة عمل بعنوان "القيادة الآمنة" لقائدي باصات النقل المدرسي بمدينة الجبيل الصناعية، بمشاركة ٤٠٠ سائق، وذلك بمركز الملك عبدالله الحضاري بالجبيل.
هدفت الورشة إلى تعزيز الوعي لدى قائدي الباصات بأساليب ومهارات القيادة، وتثقيفهم بأهم أسس وقواعد القيادة الآمنة، وبضوابط ولوائح وأنظمة المرور والسلامة، وتناولت أساسيات القيادة الآمنة، والسلامة المرورية، والتقيد بالأنظمة واللوائح المرورية والإجراءات الوقائية من قائدي الباصات للحد أو منع وقوع الحوادث المرورية، وتوضيح أهم الأخطاء التي يقع فيها بعض السائقين.
مدير إدارة الأمن الصناعي والسلامة بالهيئة الملكية بالجبيل المهندس سعيد الشهري أكد على أهمية رفع مستوى الوعي لدى قائدي الباصات للنقل المدرسي وذلك بالاستخدام الآمن أثناء القيادة والنصائح السلوكية الأساسية المتعلقة بالقيادة الآمنة وزيادة الوعي العام بأسباب حوادث السيارات وكيفية الوقاية منها وتعريف سائقي الباصات والمركبات بها. ونفذت الورشة بالتعاون مع إدارة النقل والمعدات وشركة سابك قبل بدء العام الدراسي الجديد لتوعوية سائقي باصات النقل بالهيئة الملكية بالجبيل حرصاً على سلامة الطلاب والطالبات داخل مدينة الجبيل الصناعية والسعي الدؤوب للمحافظة على خلو مدينة الجبيل الصناعية من الحوادث.
وجرى خلال ورشة العمل تم تكريم الجهات المشاركة، فيما تم السحب على جائزة باسم الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى بن محمد المهدي كجائزة تشجيعية للسائقين.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية