الإمارات وأوكرانيا تبحثان سبل تنمية العلاقات الاقتصادية

الأربعاء، 28 August 2019 ( 08:26 ص - بتوقيت UTC )

خلال السنوات الماضية، نجحت الشركات الإماراتية في النفاذ إلى العديد من الأسواق الإقليمية والدولية، وترسيخ مكانتها وتعزيز قدراتها التنافسية في الصناعات والخدمات العالمية المتقدمة، مثل صناعة الطيران وخدمات النقل الجوي والقطاع اللوجستي والموانئ والبنى التحتية، وقطاع السياحة والفنادق والترفيه.

هذا ما أكد عليه عبد الله آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية، في فعاليات افتتاح توسعات جديدة لأحد مصانع المجموعة الصناعية الابتكارية /INDUSTRIAL INNOVATION GROUP/ في العاصمة الأوكرانية كييف، وهي استثمارات إماراتية-أوكرانية مشتركة تعمل في الأنشطة المتعلقة بالخدمات التكنولوجية المؤمنة من إنتاج وطباعة الشرائح الذكية عالية الأمان.

فالمجموعة الصناعية الابتكارية تشكل أحد نماذج الشراكة المتميزة بين القطاع الخاص من البلدين، وتدعم جهودهما في فتح آفاق أوسع لتنمية التبادلات التجارية والسياحية، وتشجيع مجتمع الأعمال من الجانبين في استكشاف فرص الشراكة في المجالات القائمة على الابتكار والتي تخدم الأهداف التنموية للبلدين الصديقين.

واطلع خلال الافتتاح على أنشطة وخدمات المجموعة الصناعية الابتكارية التي يقع مقرها الرئيسي في دولة الإمارات، وهي متخصصة في تطوير وتحقيق التكامل التكنولوجي بين جميع مكونات عملية إنتاج البطاقات الذكية المؤمنة وتقنيات إنتاج وطباعة المستندات والوثائق الإلكترونية والذكية وتطوير الحلول المتقدمة في مجال الشرائح الإلكترونية التلامسية وغير التلامسية وغيرها من النظم والأنظمة المعلوماتية والأدوات الذكية - بما فيها الطوابع الضريبية - المستخدمة في القطاع الضريبي، والحلول المتكاملة لمنع تزوير وتزييف المستندات المؤمنة والسلع والمنتجات.

كما عقد آل صالح في كييف اجتماعا ثنائيا مع نائب وزير التنمية الاقتصادية والتجارة الأوكراني أليكساي بريفزينتسيف حضور سعادة سالم أحمد الكعبي، سفير الدولة لدى جمهورية أوكرانيا، وجرى بحث سبل تنمية أوجه التعاون الثنائي بين البلدين في المجالات الاقتصادية والتجارية.

وعلى الرغم من النمو الملموس في حجم التبادلات التجارية بين البلدين إلا أنها لا تزال أقل من القدرات الاقتصادية الواعدة التي يتمتع بها البلدان، إذ سجلت إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية حوالي 785.5 مليون دولار نهاية عام 2018، فيما تشير التقديرات الأولية إلى تحقيق التجارة غير النفطية بين البلدين خلال النصف الأول من 2019 نموا في حدود 11.4% مسجلة 500 مليون دولار.

واستعرض الجانبان المشهد الاقتصادي والاستثماري بأسواق البلدين، والمميزات التنافسية والقطاعات ذات الأولوية على الأجندة التنموية لكليهما وأهمية العمل المشترك لتنويع أطر الشراكات الاقتصادية والتجارية بما يخدم المصالح المشتركة ويحقق المنفعة المتبادلة، وسجلت الصادرات السلعية الأوكرانية إلى الدولة حوالي 265.4 مليون دولار خلال النصف الأول من 2019، محققة نموا في حدود 14.3% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وتتصدر منتجات الحديد والسلع الغذائية قائمة الصادرات الأوكرانية إلى الدولة، كما بلغت الواردات السلعية الأوكرانية من الدولة نحو 38.4 مليون دولار بنسبة نمو 2.6% عن الفترة نفسها.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية