محاصرة "كورونا".. بعيدا عن الحجاج

الجمعة، 16 August 2019 ( 07:30 ص - بتوقيت UTC )

الحد من وجود الإبل في مناطق الحج، وتخصيص مسالخ محددة للإبل، وكذلك الاستعاضة عن الإبل في النسك وتقديم أضاحي من الماشية، هي أبرز الإجراءات التي أتخذتها وزارة الصحة في مكافحتها لفيروس كورونا، خلال موسم الحج لهذا العام 1440هجرية.

وأعلنت الصحة عن عدم تسجيل أي حالة خلال الموسم، حيث تعاونت مع جهات مختصة في الحد من تواجد الإبل في مناطق الحج لأي غرض كان، وبالرغم من ذلك "تم الاستعاضة عن الإبل في النسك والأضحية في مناطق الحج بالأصناف الأخرى من الماشية، بعد صدور فتوى بذلك".

ومن بين استعدادات الصحة إجراء عمليات تدريب مكثف في المنشآت الصحية في مناطق الحج، على رصد وعزل الأمراض التنفسية الشبيهة بكورونا، والاستعداد الجيد لنقل الحالات عند تسجيلها إلى خارج مناطق الحج حال اكتشافها، مع أنها لم تسجل أي حالة.

أما المختبرات الموسمية لتشخيص كورونا بتقنية البلمرة الجزئية في المشاعر المقدسة تقوم بجهودها بشأن ذلك، ولم ترصد أي حالة كورونا بين الحجاج أثناء وبعد الحج على الإطلاق.
وكانت الصحة قد أعلنت عن نجاح خطط الحج الصحية لعام 1440هـ، وخلوه من الأحداث المؤثرة على الصحة العامة.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية