مذكرة تفاهم بين الاقتصاد ومؤسسة الإمارات

الثلاثاء، 30 يوليو 2019 ( 11:10 ص - بتوقيت UTC )

تتعاون الجهات الحكومية وغير الحكومية في دولة الإمارات،  لتعزيز مختلف مسارات التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة في الدولة، وبما يدعم مستهدفاتها الاستراتيجية في تنمية الإنسان وتحقيق الرخاء والازدهار لمواطني الدولة، لهذا وقعت وزارة الاقتصاد ومؤسسة الإمارات، المؤسسة الوطنية المُستقلة التي تعمل بالشراكة مع القطاعين العام والخاص لترسيخ المسؤولية المجتمعية ورفع كفاءات الشباب، مذكرة تفاهم بشأن التعاون والعمل المشترك وتبادل المعلومات والخبرات في مجالات ومبادرات النفع الاجتماعي والشباب والمشاريع الاجتماعية والاستدامة وتقييم وتعزيز عائدات الاستثمار الاجتماعي.

المذكرة تم توقيعها في مقر وزارة الاقتصاد بدبي المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي وكيل الوزارة للشؤون الاقتصادية، و ميثاء الحبسي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات، بحضور يوسف عيسى الرفاعي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة بوزارة الاقتصاد، وعدد من مسؤولي وموظفي الجهتين.

أهمية المذكرة  تتخلص في توفير قناة تواصل وتنسيق فاعل بين وزارة الاقتصاد ومؤسسة الإمارات لزيادة تبادل المعرفة والخبرات والأفكار المثمرة المتعلقة بتنمية الشباب، وإطلاق وتنفيذ برامج اجتماعية مستدامة طويلة الأمد لتمكين فئة الشباب وتعزيز دورهم في مسيرة النمو التي تشهدها الدولة في مختلف المجالات.

من جانبها، قالت سعادة ميثاء الحبسي: نهدف من خلال مذكرة التفاهم إلى التعاون المُثمر وتبادل المعلومات والخبرات في مجالات النفع الاجتماعي والاستدامة والمشاريع الاجتماعية بما يصب في صالح الشباب بشكل خاص والمُجتمع بوجه عام تحقيقا تطلعات القيادة الرشيدة ورؤية الإمارات 2021.

واتفق الطرفان بموجب المذكرة على تشكيل فريق عمل مشترك لوضع إطار رئيسي لمجالات التعاون المحددة بين الجهتين خلال المرحلة المقبلة إلى جانب الاستفادة المتبادلة من الأنشطة التدريبية التي يقيمها كل طرف، وتسهيل إجراءات الحصول على الملكية الفكرية وبراءات الاختراع لابتكارات شباب مؤسسة الإمارات.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية