وزارة العدل تُدشن نظام إصدار الوكالات الإلكترونية خارج المملكة

الخميس، 25 يوليو 2019 ( 10:34 ص - بتوقيت UTC )

في الفترة الأخيرة، شهد المرفق العدلي تحول كبير في سياسة التحول الرقمي، كان منها التحول الرقمي للتوثيق الذي أطلقته الوزارة مع إعلانها عن الوكالة الإلكترونية مطلع العام الحالي، لدعم توجهات برنامج التحول الوطني 2020، ورؤية المملكة 2030، القائمة على تيسير الخدمات للمستفيدين والوصول إلى كفاءة الإنفاق التشغيلي للمرافق الحكومية؛ وإعادة هندسة الإجراءات وتبسيطها والسعي لجعلها رقمية بشكل كامل.
استمراراً لهذه السياسة، وجه وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني بتدشين نظام إصدار الوكالات الإلكترونية من خلال السفارات والقنصليات السعودية في الخارج ليستطيع المواطنون العمل بها مباشرة، بعد تقليص الإجراءات الطويلة السابقة، وقالت الوزارة إنها بالتعاون مع وزارة الخارجية بدأت بتفعيل النظام ابتداءً من سفارة المملكة وقنصلياتها في مصر على أن تتوسع لاحقاً لتشمل ممثليات المملكة في أنحاء العالم.
هذا القرار، بعد أن كان إصدار الوكالة في السابق من السفارات والقنصليات ورقياً ويكلف المستفيد وقتاً ومالاً، إذ بعد أن تصدر له الوكالة يجب عليه أن يرسلها بالبريد التقليدي إلى السعودية، لتصدق من وزارة الخارجية ومن ثم وزارة العدل، دون أن يستطيع فسخها إلكترونياً، بينما أصبح بإمكان الوكيل الآن العمل بموجبها فور صدورها إلكترونياً من الممثليات السعودية، ويمكن للجهات المتعاملة مع الوكيل التحقق من الوكالة عبر موقع وزارة العدل، كما يستطيع الموكل الاطلاع عليها من خلال خدمة الاستعلام عن وكالاتي من خلال بوابة وزارة العدل وتطبيقها على الجوالات الذكية، كما يمكنه فسخها إلكترونياً عند انتفاء الحاجة لها.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية