الاحساء تواصل مشاريع تطوير طرقاتها

الاثنين، 22 يوليو 2019 ( 11:31 م - بتوقيت UTC )

يتطلب عمل البلديات سرعة في الانجاز، كونها تأتي لخدمة المواطنين والمقيمين في المدن، وهو ما جعل أمين الاحساء المهندس عادل بن محمد الملحم يكشف عن أن مشروع استكمال انشاء تقاطع طريق الملك عبد الله "الدائري الداخلي" مع طريق الملك فهد " طريق الظهران" بمحاذاة المؤسسة العامة للري، سيكون في حيز الخدمة مطلع العام القادم 2020.

ويشمل المشروع إنشاء نفق بطول 800 متر، وسيُسهم في ربط شمال الأحساء بجنوبها، كما انه مرتبط بالطريق الدائري (دائري الهفوف والمبرز)، ويمثل تقاطعاً حيوياً بوصفه المدخل الشمالي للحاضرة باتجاه مدينة الدمام ومدن المنطقة الشرقية الأخرى، كما أن المشروع سيساهم في إيجاد انسيابية مرورية للمركبات على امتداد الطريق، وكذلك للقادمين من خارج الاحساء بدون توقف، حيث يرتبط بتنفيذه استكمال المرحلة الاولى من الدائري الشمالي، والذي سيربط بعد الانتهاء من تنفيذه بالتزامن مع تنفيذ المشروع الجزء الشرقي منه بالجزء الغربي، ويمثل ذلك العنصر الأخير المتبقي من الدائري الداخلي الامر الذي سيعمل على الحد من الاختناقات المرورية على مدن وبلدات الحاضرة.

ويجري العمل خلال الوقت الراهن ضمن المشروع بحسب الملحم على صب الخرسانة لسقف النفق، والتي تتزامن مع اعمال تصريف السيول والامطار للمشروع، مشيراً إلى ان خطوات الانجاز تسير بما يتوافق مع المواصفات والجودة الانشائية، لتنفيذ المشروع خلال المدة المحددة.

ويأتي حديث الملحم خلال جولته التفقدية للمشروع، حيث أعرب عن شكره وتقديره لوزير الشؤون البلدية والقروية المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي لدعمه ومتابعته المستمرة لكل ما من شأنه تطوير وخدمة مشاريع القطاع البلدي، وتماشياً مع توجيهات القيادة في المملكة العربية السعودية وحرصها على الارتقاء بالخدمات التنموية خدمةً للمواطن وتلبيةً لاحتياجاته في كافة المجالات، بما يتواكب مع رؤية المملكة 2030، عبر خطوات استراتيجية وخطط إجرائية قادتها مبادرات وزارة الشؤون البلدية والقروية عبر تحقيق رؤيتها المتجسدة من برنامج التحول الوطني 2020.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية