مهرجان للوظائف في غرفة الشرقية

الأربعاء، 17 يوليو 2019 ( 05:29 ص - بتوقيت UTC )

غرفة الشرقية تستعد لإطلاق النسخة السابعة من معرض الوظائف "وظائف 2019"، تحت رعاية الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، خلال الفترة ما بين 14 و17 اكتوبر 2019، وذلك على أرض شركة معارض الظهران الدولية (الظهرانإكسبو) بالراكة.

وسيكون المعرض بمثابة قناة لاستقطاب الكفاءات الوطنية للعمل أو التأهيل واكتساب الخبر، حيث يشارك فيه مجموعة من الشركات والمؤسسات مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية المعنية بتنمية وتطوير الموارد البشرية.

ويكتسب المعرض اهمية خاصة حيث يظهر ذلك في ثلاث جوانب بحسب رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عبد الحكيم بن حمد العمار الخالدي، الجانب الأول يتمثل في الشركات التي تواجه تحدي توفر القدرات البشرية المؤهلة، في حين يأتي الجانب الثاني في إطار إفادة الشاب المؤهل علمياً وعملياً حيث يوفر المعرض أمامهم خيارات عدة لتطبيق علمه وخبرته، ويتمثل الجانب الثالث في الجهات الوسيطة التي تقوم بتدريب وتعليم وتأهيل وتنسيق العلاقة بين العامل وطالب العمل.

ويشكل المعرض بحسب الخالدي قناة مهمة لطالبي العمل، حيث سيفتح المجال أمام الكفاءات الوطنية، التي تبحث عن فرص وظيفية تبرز من خلالها طاقتها، وتحقق تطلعاتها الشخصية، وتدعم خيارتنا التنموية التي لا حد لها، مؤكدًا بأن العنصر البشري هو الأساس في هذه البلاد بغض النظر عن موقعه الوظيفي ومكان عمله، معرباً عن امله في أن يساهم في تحقيق النجاح الذي حققته خلال النسخ الماضية، التي أسهمت في توظيف العديد من الطاقات الوطنية في مواقع عمل هامة في الشركات والمؤسسات الخاصة.

إقامة المعرض في الوقت الحالي وفق الخالدي يأتي من أجل دعم جهود توطين الوظائف في القطاع الخاص، وإبراز دور قطاع الأعمال في استقطاب الكفاءات الوطنية، وتوفير فرص العمل للشباب السعودي، وتحقيق التواصل بين قطاع الأعمال من جهة، ومقدمي خدمات التدريب والتوظيف والمتخصصين في إدارة الموارد البشرية والتوظيف من جهة أخرى، وبين هذه الجهات وبين طالبي العمل من جهة ثالثة.

ويتطلع الغرفة إلى تحقيق المزيد من النجاحات التي تمت في العام الماضي بحسب ما أكد عليه الخالدي، حيث زار المعرض أكثر من 18 ألف من طالبي وكالبات العمل، وكما ان الشركات المشاركة بلغت حوالي 137 شركة ومؤسسة، قدمت أكثر من 6500 آلاف وظيفة، بالإضافة إلى مشاركة الجهات حكومية، مشيراً إلى رغبة الغرفة بتحقيق المزيد من النجاحات في قادم الايام.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية