الباحة الخضراء على أعتاب "سعف العالمية"

السبت، 13 يوليو 2019 ( 06:29 ص - بتوقيت UTC )

 مزايا كثيرة حباها بها الله، تؤهلها لتكون بين مصاف المدن العالمية، في الباحة طبيعة ساحرة وخٌضرة ليس لها حدود، تجعلها قبله للزائرين من الخارج والداخل.
ولكن تلك الإمكانيات تحتاج إلى إدارة ناضجه لتحقق الاستدامة في المدينة، وخاصة في قطاعات حيوية مثل الغذاء والطاقة والمياه، وهو ما تقوم به إمارة الباحة بالتعاون مع جهات متعددة.
وتسجيل مدينة الباحة الخضراء في مؤشر سعف العالمية هو أحد تلك الجهود، والذي بدأت أولى خطواته خلال اجتماع وكيل إمارة منطقة الباحة المكلف أحمد بن صالح السياري، وذلك في قاعة الاجتماعات بإمارة المنطقة.
المناقشات شهدت تأكيد السياري على حرص الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، أن يحقق الاجتماع الأهداف المرجوة منه والعمل على تأصيل الباحة الخضراء، نظرا لما تتمتع به من ميز حباها الله للمنطقة، مع أهمية تحقيق الاستدامة وفقا للرؤية الوطنية 2030 في قطاعات الطاقة والمياه والنقل.
وعن جهود الدولة تحدث السياري، مشيراً إلى أن الدولة لم تألوا جهدا في تنمية مناطق المملكة عامة والباحة بشكل خاص.
وتضمن جدول أعمال الاجتماع العديد من الموضوعات التي ناقشها الحضور باستفاضة، وجميعها تدور حول تسجيل الباحة الخضراء الانضمام لمؤشر سعف العالمية.
وحضر الاجتماع وكيل الإمارة المساعد للشؤون التنموية صالح القلطي، وعدد من مديري الجهات ذات العلاقة بالمنطقة، ومدير العلاقات العامة بالإمارة عبدالله علي الغامدي.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية