شراكة بين جامعة البحرين والهيئة الوطنية لعلوم الفضاء

الاثنين، 8 يوليو 2019 ( 04:55 ص - بتوقيت UTC )

تسعى جامعة البحرين لتعزيز أبحاثها في مجال الفضاء وتشجيع طلابها على الابتكار في هذا المجال، لهذا بحث رئيس جامعة البحرين الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة، في مكتبه بجامعة البحرين في الصخير،  مع الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لعلوم الفضاء الدكتور محمد إبراهيم العسيري، الشراكة بين الجامعة والهيئة لإقامة مشروع مشترك بينهما لبناء قمر صناعي ومحطة أرضية مصغّرة تخدم الأبحاث العلمية في مملكة البحرين، وذلك بالتعاون مع أحد بيوت الخبرة العالمية الرائدة بهذا المجال.

هذا المشروع  سيكون له انعكاسات إيجابية تعود على الجامعة وطلبتها والمجتمع المحلي، وسيسهم بتعزيز البحث العلمي لدى الأكاديميين والطلبة، وسيساعد في تكريس دور الجامعة دولياً، ضمن مبادراتها في إقامة شراكات ينبثق عنها مشاريع كبرى بهذا الحجم، كما أن هذا امن شأنه أن يوفر فرص عمل ووظائف جديدة لخريجي الجامعة، علاوة على أن إقامة هذا المشروع بحد ذاته هي فرصة لتطوير البنية التحتية في الحرم الجامعي.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس الجامعة أن إقامة المشاريع والشراكات وما ينعكس عنها فيما يتعلق بالنهوض بالبحث العلمي وخدمة المجتمع المحلي وتنويع مصادر الدخل للوصول للتنمية الشاملة المستدامة، هي مبادرات تتوافق مع مبادئ الرؤية الاقتصادية 2030.

من جانبه أشاد الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لعلوم الفضاء الدكتور محمد العسيري، بالتعاون المثمر والبناء مع جامعة البحرين بوصفها الجامعة الوطنية الأم، مشيراً في الوقت ذاته إلى ما تمتلكه من خبرات وكفاءات وطنية مؤهلة في هذا المجال. مؤكداً قدرة الجامعة على احتضان وتنفيذ هذا المشروع بالشراكة مع الهيئة وبالتعاون مع بيت خبرة عالمي متخصص في مثل هذه المشاريع، واختتم بالقول: "إن هذا المشروع البحثي سيسهم في تحقيق أحد الأهداف الرئيسية ضمن خطة الهيئة الاستراتيجية 2019-2023، وسيلبي متطلبات سياسة مملكة البحرين للفضاء".

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية