الإمارات تستضيف منتدى الأونكتاد وأسبوع التجارة الإلكترونية 2020

الأحد، 30 يونيو 2019 ( 05:43 ص - بتوقيت UTC )

تسعى الإمارات أن تكون محور مهم للتجارة والاستثمار في المنطقة، وأن تقوم بدور مؤثر وفعال في الجهود الإقليمية والدولية لتطوير وتنمية بيئة التجارة والأعمال، ولتحقيق ذلك  تستضيف العاصمة أبوظبي عام 2020 أعمال منتدى الاستثمار العالمي وأسبوع التجارة الإلكترونية الأول لآسيا، التابعين لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية "الأونكتاد"، فيما تشارك دولة الإمارات رئاسة المؤتمر الوزاري الخامس عشر "للأونكتاد" والذي تستضيفه دولة بربادوس بمنطقة الكاريبي في نفس العام.

وتأتي استضافة إمارة أبوظبي لهذا الحدث الدولي الأكبر على صعيد الاستثمار والتجارة، في إطار الجهود المشتركة بين وزارة الاقتصاد ودائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي التي قامت بتقديم ملف الاستضافة خلال أعمال الدورة 66 لمجلس التجارة والتنمية "الأونكتاد"، الذي عقد مؤخراً في جنيف بحضور موكيسا كيتوي الأمين العام للمؤتمر وممثلين عن الدول الأعضاء، ويلعب مؤتمر "الأونكتاد" دوراً رئيسياً في تقديم الدعم والمشورة لتطوير الدول النامية والأقل نموا، ً وترتبط دولة الإمارات بعلاقة شراكة قوية معه من خلال العديد من الفعاليات والمبادرات المشتركة التي تخدم هذا التوجه.

واختيار العاصمة أبوظبي لاستضافة النسخة الأولى من أسبوع آسيا للتجارة الإلكترونية الذي ينظمه الأونكتاد يتوافق مع جهود الدولة في دعم مختلف المبادرات الرامية إلى إيجاد توافق دولي حول سبل تنظيم التجارة الإلكترونية، والتي تشهد نمواً متزايداً، وسبل تحقيق أقصى استفادة ممكنة للبلدان النامية والأقل نمواً، الأمر الذي يتطلب تطوير منظومة متكاملة ومرنة لضمان تعزيز الأثر والمردود الإيجابي لهذا القطاع على الاقتصادي العالمي ككل.

كما أن دولة الإمارات تحتل الريادة على صعيد بناء وتطوير قدراتها إقليميا في هذا المجال المتقدم، حيث صنف مؤشر التجارة الإلكترونية 2018 الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية «أونكتاد» دولة الإمارات في المرتبة الأولى عربياً والرابعة عالمياً، ضمن أفضل 10 اقتصادات ناشئة في مجال التجارة الإلكترونية، بعد كل من سنغافورة وهونج كونج وكوريا الجنوبية وهو ما يعكس الجهود المبذولة لمواصلة تطوير البنية التحتية والتكنولوجية وتعزيز قدرات الدولة في مجال الخدمات الذكية والتجارة الإلكترونية.

الاستضافة ستساهم في تحقيق مزيد من المكتسبات لاقتصاد الدولة وإمارة أبوظبي ويضعها على أعتاب مرحلة جديدة في مسيرة الازدهار والنمو، تفضي إلى تعزيز شبكة العلاقات الخارجية وتطوير أواصر التعاون التجاري للإمارة مع الأسواق العالمية، خاصةً في ضوء الخطط التنموية الطموحة والمبادرات الاقتصادية النوعية التي أطلقتها حكومة الإمارة مؤخراً ضمن برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية غدا 21 .

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية