"دراسة إجمالي الناتج المحلي والاستثمار الأجنبي" .. ورشة عمل بملكية الجبيل

الجمعة، 28 يونيو 2019 ( 08:11 ص - بتوقيت UTC )

تعتبر المنطقة الصناعية بالجبيل من أهم المناطق الصناعية في المملكة ومركز للصناعات الكيماوية، وتعتمد عليها مملكة في سياسة تحول الاقتصاد غير النفطي، ولتحقيق ذلك، أقامت الهيئة الملكية بالجبيل ممثلة بإدارة تطوير الأعمال ورشة عمل بعنوان "دراسة إجمالي الناتج المحلي والاستثمار الأجنبي" المخصصة لمدينتي الجبيل ورأس الخير الصناعيتين، بمشاركة العديد من ممثلي الشركات الأساسية والثانوية بالمدينتين، وذلك بالنادي البحري بمدينة الجبيل الصناعية.
وهدفت ورشة العمل إلى إيضاح أسباب قيام الهيئة الملكية بالجبيل بإجراء دراسة ذات تحليل اقتصادي لمدنها الصناعية في المملكة بهدف ضمان استمرارية النمو المستدام وتحقيق التزامات مبادرات الهيئة الملكية في رؤية المملكة 2030.
واستعرض مدير إدارة تطوير الأعمال بالهيئة الملكية بالجبيل المهندس عبد الله العيد خلال ورشة العمل دراسة إجمالي الناتج المحلي والاستثمار الأجنبي والنتائج السابقة لها، ومدى أهمية هذه الدراسة فيما تمثله مدينتا الجبيل ورأس الخير الصناعيتين من مساهمة في دعم اقتصاد المملكة ونتائجها التي ستؤدي إلى رفع مساهمتها الاقتصادية.
وتضمنت الورشة نبذة تعريفية عن أهمية الدراسة للهيئة الملكية والصناعات، وكيف يمكن أن يساعد تحليل مستويات إجمالي الناتج المحلي (GDP) ومعدل نمو قطاعات محددة، في اتخاذ قرارات صحيحة متعلقة بالتوجهات المستقبلية لخطط التنمية بمدن الهيئة الملكية؟ وتطوير قطاعات ذات قيمة مضافة عالية وسلاسل تحمل قيمة متكاملة، بالإضافة إلى ذلك فإن تحليل مستويات إجمالي الناتج المحلي ستوضح في تقدير الأثر الاقتصادي للاستثمار على التجهيزات الأساسية.
وفي ختام الورشة جرى تقديم الشكر للشركات المشاركة مع إبراز تطلع الهيئة لاستمرار المساهمة الفاعلة لشركائها من أجل مستقبل أكثر إشراقاً لمدينتي الجبيل ورأس الخير الصناعيتين.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية