التوجهات الجديدة في النانو.. ورشة عمل في العلوم والتقنية

الأربعاء، 26 يونيو 2019 ( 07:22 ص - بتوقيت UTC )

تسعى مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية, إلى الاستفادة من الخبرات والتجارب الدولية ونقلها للمتدربين السعوديين، وذلك بهدف نقل وتوطين التقنيات المختلفة إلى المملكة،  لهذا استضافت المدينة ورشة عمل تناقش "التوجهات الجديدة في عالم النانو والإلكترونيات الضوئية"، بالتعاون مع جامعة كاليفورنيا بلوس أنجلوس، بحضور عدد من الخبراء والباحثين المتخصصين من داخل المملكة وخارجها, وذلك بمقرها بالرياض.
وتهدف الورشة التي نظمها مركز التميز لتقنيات النانو الخضراء وحضرها عدد من العلماء والمهندسين، إلى مناقشة المتعلقة بالمواد النانوية وأشباه الموصلات، وتقنيات تصنيع المواد النانوية وتطبيقاتها وتصنيفاتها, إضافة إلى خصائص نقل الإلكترون للأجهزة، والإلكترونيات المغناطيسية ومشتقاتها.
وتناول الباحثون من خلال الأوراق العلمية الخصائص الحرارية للمواد النانوية، والأجهزة إلكترونية فائقة السرعة، والأجهزة المرنة للكشف عن بعد على الأجهزة الكهروضوئية، والكاشفات والخلايا الشمسية، وأجهزة الليزر والباعثات الضوئية.
ويسعى مركز التميز لتقنيات النانو الخضراء لاستكشاف التقنيات التي تساعد في تحسين نمط الحياة اليومية للمواطنين, وتوطين صناعة التقنيات الإلكترونيات والطاقة الشمسية، بما في ذلك الحرارية والطاقة الشمسية الضوئية، وتطوير أجهزة النانو الجديدة وتوطينها محلياً، ويعمل المركز على تشجيع استخدام المحتوى المحلي بواسطة تدريب الباحثين الجدد على أن يصبحوا خبراء في مجال تقنية النانو. ويعالج قضايا الطاقة، والكفاءة، والسرعة، والمواد الناشئة.

ويذكر أن علوم النانو وتقنية النانو إحدى مجالات علوم المواد واتصالات هذه العلوم مع الفيزياء، الهندسة الميكانيكية والهندسة الحيوية والهندسة الكيميائية تشكل تفرعات واختصاصات فرعية متعددة ضمن هذه العلوم وجميعها يتعلق ببحث خواص المادة على هذا المستوى الصغير.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية