قضايا جازان على طاولة اجتماع اللجنة الرئيسة للدفاع المدني

الجمعة، 21 يونيو 2019 ( 08:31 ص - بتوقيت UTC )

مواجهة التحديات وتذليل العقبات، كانت العنوان الرئيسي خلال اجتماع اللجنة الرئيسة للدفاع المدني بالمنطقة، والتي رأسها الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، والتي شهدت اتفاق جميع الأطراف على بذل قصاري جهدها لتحقيق الصالح العام.
عدد من القضايا الهامة كانت مدرجة على جدول أعمال الاجتماع، الذي حضره مدير الدفاع المدني بجازان اللواء علي بن محمد وهاس، وأعضاء اللجنة، بقاعة الاجتماعات الرئيسة بالإمارة.
ومن تلك القضايا والتي حظت باهتمام أمير المنطقة، التعامل مع حالات الطوارئ خاصة خلال هذه الفترة التي تشهد فيها المنطقة هطول أمطار غزيرة، وجريان السيول في عدد من المحافظات، مما يحتم على اللجنة القيام بمهامها الموكلة إليها، والتنسيق بين الإدارات المعنية كافة لتحقيق الحفاظ على الأرواح والممتلكات.
التعاون وتضافر الجهود والتنسيق بين جميع الأجهزة المعنية، ثلاث وصايا قدمها الأمير للحضور، لإنجاز تدابير وأعمال الدفاع في حالات الطوارئ، والتأكد من جاهزية الأجهزة كافة، واستعدادها التام لتنفيذ المهام الموكلة إليها على الوجه المطلوب، والوقوف على العوائق التي تعترض سير الأعمال.
كذلك العمل على تذليل الصعوبات وإيجاد الحلول المناسبة، والإجراءات المتخذة من قبل الأجهزة الحكومية المعنية، لمواجهة المخاطر والأمطار والسيول، إلى جانب بحث اعتمادات الجهات الحكومية "أمانة المنطقة إدارة النقل بالمنطقة" لمواجهة مخاطر الأمطار والسيول واستعراض المشروعات المنفذة لمواجهتها.
وجرى خلال الاجتماع مناقشة مشكلات الظواهر البيئية المستقبلية المتوقعة، وكيفية التعامل معها ومعالجتها مما ينهي أي مخاطر مستقبلية محتملة، إلى جانب بحث العديد من الآراء والمقترحات التي تقدم بها الحضور، واتخاذ القرارات والتوصيات المناسبة حيالها.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية