أكثر من ثلاثة ملايين ساعة عمل بدون إصابة في الجبيل الصناعية

الجمعة، 21 يونيو 2019 ( 08:54 ص - بتوقيت UTC )

تهدف لجنة الاستدامة والتكامل الصناعي بالهيئة الملكية بالجبيل إلى تفعيل التنسيق والتعاون والتواصل المشترك بين الصناعات، لتعزيز الميزة التنافسية والكفاءة التشغيلية، وتحقيق وفورات لكل شركة من الشركات العاملة في مدن الهيئة الملكية، وتعزيز العلاقات بين جميع الأطراف، مما يسهم في تطبيق مفهوم التكامل الصناعي بالمدينة، وتعزيز الاستدامة من خلال تفعيل التكامل الاقتصادي التشغيلي، وعقدت اللجنة اجتماعها الثالث بحضور الرئيس التنفيذي بالهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى بن محمد المهدي والعديد من القيادات من رؤساء الشركات بالجبيل الصناعية وذلك بمركز الملك عبدالله الحضاري بالجبيل الصناعية.

واستعرضت اللجنة وفق جدول اجتماعها موضوعات مؤشرات الأداء في مدينتي الجبيل ورأس الخير الصناعيتين المتضمنة (السكان، والاستثمارات، والانشطة، والتعليم، والمشاريع المحتضنة، والمسؤولية الاجتماعية) وانجازات لجنة الاستدامة والتكامل الصناعي والتي احتوت على العديد من التوصيات.
كما أطلع الجميع على نموذج لخطة الطوارئ الكبرى للمدينة، والخطة العامة لمدينة رأس الخير الصناعية، وبرامج اللجان المنبثقة من لجنة الاستدامة والتكامل الصناعي، وخطة الخدمات البيئية، بالإضافة إلى المنتزه الإقليمي الجديد.

وكشفت الهيئة عن إحصائية السلامة للربع السنوي الأول من العام الجاري 2019 م لمشاريعها البالغ عددها 112 مشروعًا، تضمنت إقامة 1102 ورشة عمل و3168 جولة تفتيشية، حققت خلالها 3,744,480 ساعة عمل بدون أي إصابة، وأوضحت الهيئة الملكية بالجبيل تحقيق هذا القدر من ساعات العمل من دون وقوع حوادث، يعد إنجازًا ونجاحًا يسجل للهيئة الملكية بالجبيل في بناء بيئة سليمة، مشيرة إلى أن الهيئة الملكية في الجبيل وينبع تمتلك نظامًا لإدارة الصحة والبيئة والسلامة الأمر الذي يمكنها من تحديد الأهداف ومراجعتها والقيام بشكل دوري بتقييم المخاطر وتعريف المتعاملين مع الهيئة الملكية بالجبيل بمعايير السلامة وذلك لمواءمة عملياتهم مع معايير الهيئة الملكية في تطبيقات السلامة.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية