متابعة ورقابة.. من مدني جازان للمنشآت

الجمعة، 24 مايو 2019 ( 11:23 ص - بتوقيت UTC )

تشديد رقابي ومتابعة مستمرة، بدأتها مديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان منذ مطلع شهر رمضان المبارك، وذلك في إطار تطبيق خطة الإشراف الوقائي للشهر الكريم وعيد الفطر وفصل الصيف للعام الحالي.
الخطة شملت تكثيف للجولات الميدانية لمجموعات الإشراف الوقائي في مدينة جيزان وجميع محافظات المنطقة، وتمكنت خلال الثلث الأول من شهر رمضان بالكشف على 2957 منشأة مختلفة النشاط، وهدف تلك المجموعات التأكد من تطبيق وسائل السلامة في جميع المنشآت التي تكفل حماية الأرواح والممتلكات.
النتائج جاءت سريعة ومجدية، حيث قال مدير الدفاع المدني بمنطقة جازان اللواء علي بن محمد وهاس، أنه جرى خلال تلك الجولات التفتيشية الوقائية رصد عدد من المواقع التي خالفت أنظمة السلامة، ولوائح وتعليمات الدفاع المدني، والتي بلغت 98 موقعاً، حيث جرى إغلاق 24 منشأة منها، لكونها تشكل خطورة وتستوجب الإغلاق لحين إزالة الخطر الذي أدى لهذا الإجراء الاحترازي.
قرارات الغلق ضرورية للتأكد من ضمان تطبيق تلك المنشآت لاشتراطات ومتطلبات السلامة، التي تكفل حماية الأرواح والممتلكات.
ولأن الأمر يتعلق بحياة المواطنين فلن يكون هناك أي تساهل في تطبيق الأنظمة والعقوبات على المنشآت المخالفة، فيما جرى توجيه الإنذارات للمنشآت التي يوجد بها ملاحظات بسيطة بمتابعة دوريات الإشراف الوقائي.
الملاحظات التي تم رصدها انحصرت في عدم الاهتمام بالصيانة الدورية لأدوات ومعدات السلامة، وأنظمة الوقاية، والحماية من الحريق، وغيرها من الملاحظات، وتعمل الدوريات على مدار الساعة للتعامل مع تلك الملاحظات بكل حزم، وفق خطورتها، ومتابعة سرعة تلافيها عن طريق تعديلها وإزالتها، حسب درجة الخطورة بما يضمن سلامة الأرواح والممتلكات.

وشملت الجولات التفتيشية تقديم التدريب للعاملين في المواقع التي شملتها عمليات التفتيش الوقائي، على كيفية استخدام طفايات الحريق، وأنظمة الوقاية والإنذار من الحريق، والطرق الصحيحة عند التعامل مع الحوادث، وتوعية العاملين بالأخطار المحيطة بهم وخاصة المخاطر حسب بيئة العمل التي يعملون بها.
فيما تضمنت الجهود الميدانية تعزيز الجانب التوعوي بعدد من البرامج التوعوية الوقائية، بإقامة معارض متخصصة بالمراكز التجارية، تستهدف مختلف فئات المجتمع بالتركيز على السلامة المنزلية، والتعريف بالمخاطر، وكيفية التعامل معها بالطرق السليمة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية