فاتورة سحور تُفجر السخرية.. فتش عن البيض "المدحرج"!

الثلاثاء، 14 مايو 2019 ( 09:09 ص - بتوقيت UTC )

استحوذت وجبة سحور بأحد المطاعم المصرية، على صدارة اهتمامات الـ"سوشال ميديا"، وامتد تأثيرها إلى عدد من البلدان العربية، بعد أن قام أحد الأشخاص بنشر فاتورة الحساب والتي قارب سعرها نحو 1000 جنيه مصري (ما يعادل 60 دولار أميركي)، حيث وصفها فريق بالمبالغ جداً، فيما وجد فريق آخر أن المشكلة تكمن في غياب الرقابة، وظهر رأي ثالث بأن تفاوت الأسعار بين الأقل والأعلى موجود في العالم كله.

وكعادة المصريين، فإنهم يسخرون من مشكلاتهم بإطلاق النكات، وهو ما جعل فاتورة وجبة السحور، تنتشر كالنار في الهشيم، خصوصاً وأن الفاتورة "المفصلة" لا تحمل شيئاً يُمكن أن تفهم منه سر غلاء الأسعار بهذا الشكل. فوجبة السحور لم تتضمن سوى "الفول، والبيض، والخبز، والشاي، والمياه، وبطاطس، وجبن، وعسل".

ولعل الأكثر غرابة والذي استحوذ على اهتمام قطاع كبير من المصريين أن الفاتورة احتوت على نوعين من البيض: الأول بيض "مسلوق" وسعره 25 جنيهاً، والآخر بيض "مدحرج" وسعره 35 جنيهاً، وهذا الفارق في السعر حول الأمر إلى حفلة ساخرة لا تتوقف، حتى أن البيض "المدحرج" خطف الأضواء من المسلسلات المعروضة في الشهر الكريم.

واضطر مطعم "بلكونة" الذي حملت فاتورة السحور اسمه، وواجه عديد الانتقادات بسبب غلاء أسعاره، إلى إصدار بيان رسمي عبر صفحته في "فايسبوك"، جاء فيه أن "مطعم (بلكونة) بمنطقة المهندسين خاضع للإشراف السياحي، ومصنف سياحياً (أربعة نجوم) ومعتمدة أسعاره من قبل وزارة السياحة، وأن هناك فوارق كبيرة بين المطاعم سواء في إشرافها وتبعيتها، ودرجات نجومها، ونوعية الأطعمة والخدمات وجودتها المقدمة لروادها، كما أن جميع الأطعمة والأغذية والمشروبات المقدمة لرواد المطعم صحية وآمنة".

وأضاف البيان أن "ما تم  تداوله عبر الريسيت الخاص (الفاتورة) بقيمة المأكولات والخدمة جانبه كثيراً من الحقيقة، فما تم إدراجه في الفاتورة الإجمالية تضمن 95 جنيهاً مقابل شاي (بلكونة)، فى حين أن الشاي يُقدم للجميع في (براد) يسع لنحو أربعة أكواب، ومعه طبق به مجموعة من الحلويات الشرقية يكفى لاحتساء وتناول أربعة أشخاص للشاي وللحلويات، وليس كوباً واحداً كما ادعى صاحب الحساب. وأن ما تناوله البعض من سخرية حول البيض (المدحرج) فربما لا يعلم البعض أن هذا ما كان يفعله أهالينا زمان من سلق البيض البلدي، وقليه في الزبد البلدي الطبيعي، ناهيك عن أن النشطاء عبر وسائل التواصل الاجتماعى تناسوا أيضاً أن الفاتورة الإجمالية تضم 14 في المئة قيمة الضريبة المضافة وهي حق أصيل للدولة".

لكن البيان المطول الذي صدر عن المطعم، لم يكن مستساغاً لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فكتب المستخدم إسلام عبر "فايسبوك" أيضاً ‏"(بلكونة) منزلين بيان استنكار للحملة المغرضة وبيقولوا الشاي ده براد مش كوباية وبينزل معاه بسبوسة، والبيض (مدحرج) في الزبدة وبيعمله شيف أجنبي.. ‏‎طيب نقول الطاسة فيها ثلاث بيضات وحتة زبدة غير التوابل، قول متكلفة 10 جنيهات، وشاي براد قول متكلف بقطعة البسبوسة 30 جنيهاً.. يبقى إيه بقى"، لتعلق منى قائلة ‏"‎‎بصراحة وبكل صراحة على رأي الست فايزة لو أنا مقدرش على تمن كوباية الشاي ماروحش! لكن أروح وأشرب وبعدين أشكي وعايزاه بتمن يعجبني يبقي استهبال".

ويرد عمر  "إحنا معندناش مبدأ، المطاعم اللي بره بيحطوا (يضعوا) المنيو بالأسعار على الباب من بره، هنا المنيو بينزل بعد ما بيجيب لك المياه، ويسيبك ربع ساعة!! وبعدين ما هو أي حد داخل أي مطعم عادي وهيطلب سحور بيض وجبنة وكوباية شاي، ليه يتوقع إنه يدفع 1000 جنيه". ودونت شيري ‏"كل واحد حر يحط فاتورته لمنتج هو شايف سعره unfair.. ربما مكنش متصور أن في كافيه بيقدم خدمة عادية يدفع في سحور 1000 جنيه.. حقيقي سحور مبالغ فيه ومن حقه يعبر عن ده.. ‏أنا لو في مكان وشفت أسعار مبالغ فيها زي دي ودفعت في سحور 1000 جنيه هحط الفاتورة علشان أحذر الناس.. وطبعاً كل واحد من حقه يحط السعر اللي يعجبه والناس من حقها تروح أو لأ.. بس تظل دي أسعار مبالغ فيها".

وتغرد أماني عبر "تويتر" قائلة "‏‎سؤال بس هو البيض (المدحرج) ابن ذوات يعني جاي من فرخة واخدة دكتوراه من السوربون ومرشحة لجائزة نوبل مثلاً، هي البيضة أم 2.5 جنيه، وعليها شوية زبدة بخمسة جنيه، يعني بالضريبة يبقي 10 جنيه مقبول، لكن 35 جنيهاً ده ايه؟، وطبق فول إيه اللي بـ 35 جنيه، وللأسف مفيش حد بيراقب أو يحاسب".

 
(1)

النقد

:)

  • 0
  • 0

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية