كهرباء الشارقة توزع المير الرمضاني على الأسر المتعففة

السبت، 11 مايو 2019 ( 01:15 م - بتوقيت UTC )

التزاما منها بالمسئولية المجتمعية، وتفعيل الشراكة مع القطاع الخاص لتقديم المساعدة، والدعم لفئات المجتمع المختلفة، والمشاركة في المناسبات الاجتماعية والدينية. قامت هيئة كهرباء ومياه الشارقة  بتوزيع المير الرمضاني على 334 أسرة بمبلغ إجمالي 100 ألف درهم بالتعاون مع القطاع الخاص.

ويطلق فريق الرحمة العديد من المبادرات التي تهدف لمساعدة الأسر المتعففة والمحتاجين والوصول إليهم ومساعدتهم وتأتي مساهمته الفعالة في التعاون مع القطاع الخاص ، عدد من الشركات تشمل مجموعة أر إم بي وأمريك جروب وجولدن سكاي العقارية، ويتم توزيع وجبات إفطار الصائم في مختلف مناطق مدينة الشارقة. بتوفير المير الرمضاني، ضمن التزام الفريق بتقديم الخدمات والمساعدات الإنسانية في مختلف المناسبات، وفقا لما أكده الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة وأشار الليم إلى أن توزيع المير الرمضاني  هو تجسيد لقيم اجتماعية غرسها مؤسس الدولة المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيّب الله ثراه"، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بضرورة الالتزام بالمسؤولية المجتمعية وإطلاق المبادرات الإنسانية وتضافر الجهود لمساعدة الأسر المتعففة والمحتاجين.

وأكد حامد طاهر الحاج مدير إدارة خدمة المشتركين وقائد فريق الرحمة، أن الفريق يحرص على تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص ، مشيراً أن فريق الرحمة له عدد من الأنشطة خلال شهر رمضان منها توزيع الوجبات والمير الرمضاني على الموظفين وعدد من الأسر المتعففة، وتقديم هدايا رمزية لعدد من الموظفين لتهنئتهم بحلول الشهر الكريم وتقديم محاضرات دينية بالتعاون مع عدد من الدعاة والمشاركة في يوم زايد للعمل الإنساني.

وأوضح خالد ذياب عضو فريق الرحمة أن أكثر من 160 متطوعٍ هذا العام من الموظفين و آخرين من مختلف فئات المجتمع سيشاركون في توزيع الوجبات والمير الرمضاني للأسر المتعففة، مشيراً إلى أن الهيئة تهدف من خلال هذه المبادرات المجتمعية إلى المشاركة في الجهود الإنسانية لرفع معاناة الأسر المتعففة، وتعزيز الدور الاجتماعي والإنساني في توفير الدعم المادي والعيني لتلك الأسر.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية