ركن للأطفال في حافلات مكتبة المؤسس المتنقلة!

الخميس، 9 مايو 2019 ( 11:18 ص - بتوقيت UTC )

تستمر مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بجدة في نشر المعارف حتى لأولئك المنشغلين في الحياة، عبر توزيعها لعدد من الحافلات المتنقلة التي تحمل ما لذ وطاب من الكتب، فيما كثفت المكتبة من حضور حافلات مصادر التعلم والمكتبة المتنقلة خلال شهر رمضان الكريم، للتأكد من الوصول للقارئ في الأماكن العامة كالحدائق العامة والميادين والأسواق الكبرى والساحات.
وتسعى المكتبة المتنقلة إلى إيصال الخدمة القرائية والبحثية إلى جميع مناطق ومدن المملكة العربية السعودية، والتعريف بالمشاريع التي تقدمها المكتبة والتفاعل مع الأنشطة الثقافية والعلمية، والمشاركة في المهرجانات الثقافية، ومعارض الكتب التي تعقد في مناطق المملكة، وهي عبارة عن حافلة من دورين خصصت كمكتبات متنقلة، تضم كل مكتبة رفوفاً تستوعب ثلاثة آلاف كتاب ومادة معرفية، ومقسمة إلى عدة أقسام فهناك ركن للإنترنت مجهز بعدد ثمان حاسبات آلية، وركن آخر لعرض الأفلام والبرامج التربوية يستوعب عشرة أطفال، ثم ركن للقراءة والاطلاع يستوعب عشرة أشخاص.
وانتفع من مجمل خدمات المكتبات المتنقلة 870 ألف مستفيد منذ إنشائها، حيث استفاد من خدمة المكتبة الالكترونية وخدمة الانترنت 125 ألف مستفيد، أما قاعات الاطلاع فقد استفاد منها ما يتجاوز 250 ألف مستفيد، واستقبلت برامج الرسم للأطفال 65 ألف طفل، فيما استفاد 435 ألف من خدمات المتنقلة.
وقامت المكتبة المتنقلة مؤخرا بتحويل المواد السمعية والبصرية التقليدية إلى مواد إلكترونية، كما قامت بطباعة وتوزيع أكثر من 40 ألف نسخة من كتيبات تعريفية بالمكتبة المتنقلة وأنشطة المكتبة الأخرى، زيادة الطاقة الاستيعابية لرواد للمكتبة المتنقلة عن طريق تجهيزات مكتبية خارج المكتبة.
جدير بالذكر أن حافلات مصادر التعلم التي تذهب إلى المستفيدين في أماكن تواجدهم في المتنزهات و الميادين لها أثر بالغ كونها أحد المشروعات الحديثة في المملكة العربية السعودية، إسهاماً في تحقيق المحور الأول من رؤية المملكة 2030 المتمثل في مجتمع حيوي بيئته عامرة يدعم الموهوبين من الكتّاب والمؤلفين والمخرجين، يعمل على دعم إيجاد خيارات ثقافية وترفيهية متنوّعة تتناسب مع الأذواق والفئات كافّة.
ويركز المشروع على الوجود في عدة ساحات بالرياض منها: ساحة محمد القاسم في حي الروابي، ومتنزه الأمير عبدالعزيز بن عياف، وحديقة العقيق، وحديقة الروضة، وطريق الملك عبدالله، وفي حي لبن، والملز، والعليا، والفريان، والشفاء.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية