رمضان بدون أزمات في جازان

الثلاثاء، 7 مايو 2019 ( 11:58 ص - بتوقيت UTC )

الرقابة والتوعية محوران أساسيان لجأ لهما الدفاع المدني في خطة السلامة والتوعية الشاملة لشهر رمضان المبارك، وعيد الفطر، وفصل الصيف للعام الحالي ١٤٤٠ هـ، والتي بدأت مديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان في تنفيذها.
الخطة اشتملت عدد من المراحل ودخلت حيز التنفيذ قبل بداية شهر رمضان المبارك، وذلك كما أوضح مدير الإدارة العامة للسلامة بالمديرية العقيد محمد بن يحيى الغامدي، بتسيير دوريات الاشراف الوقائي على جميع المواقع، والمنشآت المستهدفة في الخطة في الشهر الفضيل وعيد الفطر المبارك وفصل الصيف.
وبشكل خاص تم استهداف المواقع التي تشهد كثافة سكانية، عن طريق قيام ضباط السلامة ومفتشي الاشراف الوقائي بالتأكد من توفر جميع متطلبات السلامة، وأنظمة الوقاية والحماية من الحريق، وسلامة مسالك الهروب والطوارئ.
ليس وجود تلك الاحتياطات وحدها كافي، بل الأهم من ذلك تواجد فريق مدرب على استخدامها، لذلك عمد مدني جازان إلى التأكيد على المنشآت بتدريب العاملين فيها، على كيفية التعامل مع أي أخطار وحوادث حريق لا قدر الله عند وقوعها، الي حين وصول فرق الدفاع المدني للموقع .
أما الجانب التوعوي من الخطة فيهدف لتعزيز الوعي الوقائي لجميع الزائرين والعاملين في جميع المواقع المستهدفة بالخطة، والتي تحدث عنها الغامدي حيث تم تعريفهم بأنواع المخاطر المحتملة المحيطة بهم، وكيفية التعامل مع أي حالة طارئة أو حادث حريق.
كذلك تم بث الرسائل التوعوية والتي تنتجها المديرية العامة للدفاع المدني، عن طريق الشاشات التلفزيونية في المولات والمراكز التجارية، بهدف تعزيز ورفع مستوى الوعي الوقائي لدى أفراد المجتمع بمختلف شرائحه.
أما الحوادث المنزلية ومخاطرها، فدعا المواطنين والمقيمين لأخذ الحيطة والحذر لتجنب تلك الحوادث التي تقع خلال شهر رمضان المبارك، وذلك أثناء إعداد طعام الإفطار والسحور، وما يتخلل ذلك من استخدام لأدوات المطبخ وكذلك مواقد الغاز، واستخدام الأجهزة الكهربائية المختلفة.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية