شركاء الاستثمار.. تدريب عملي في ملكية الجبيل

الاثنين، 6 مايو 2019 ( 09:10 ص - بتوقيت UTC )

تسعى الهيئة الملكية بالجبيل لتشجيع رجال الأعمال على الاستثمار في المنطقة الصناعية، وتنظيم الندوات والمؤتمرات والتدريبات للتعريف بالمنطقة، كان آخرها تدريبا عمليا بعنوان "شركاء الاستثمار" في المركز الثقافي بالفناتير بمدينة الجبيل الصناعية، بحضور عددٍ كبير من المستثمرين الصناعيين والتجاريين.
وأثناء التدريب، أكد مدير عام تطوير الاستثمار بالهيئة بدر بن ناصر الشمري، أن النجاح الذي تحظى به مدينة الجبيل الصناعية ما هو إلا نتيجة لتظافر الجهود بين الهيئة الملكية والمستثمرين وعزمهم المشترك على تحقيق الرؤى وبناء مجتمع منتج ومسؤول، مشيرًا إلى أن الغاية التي يسعى إليها قطاع الاستثمار هي الحفاظ على تقديم مستوى من الخدمة وتسخير الإمكانات الكبيرة للمدينة وبنيتها التحتية من خلال تخصيص المواقع للاستثمارات والأعمال ذات القيمة المضافة.
وتناول مدير إدارة الاستثمار التجاري والسكني بالهيئة علي الشغيثري، خلال الجلسات، عروض إدارة الاستثمار التجاري والسكني بالهيئة، من ناحية حجم الاستثمارات في مدينة الجبيل الصناعية، مشيرًا إلى التجهيزات الأساسية فيها مثل الطرق الرئيسية والثانوية والمحلية والجوامع والمدارس، وطرق تخصيص الفرص الاستثمارية، وخطوات تخصيص الفرص الاستثمارية، إضافة إلى أبرز الحوافز التشجيعية للمستثمرين، والفرص الاستثمارية المتوقع طرحها خلال السنة، والفرص المستقبلية في المركز الاقتصادي.
بدوره، تحدث رئيس قسم الاتفاقيات بإدارة الاستثمار الصناعي عبدالإله العنزي، عن الجبيل الصناعية حاليا وكمية الإنتاج ومنطقة البلاسكيم، ومنطقة مراكز البحوث، ورأس الخير الصناعية والفرص الموجودة فيها جميعًا، إضافة إلى التحديث الذي كان على آلية تخصيص المشاريع الصناعية المتوسطة والصغيرة.
واستعرض مدير إدارة المشاريع المهندس عمار بهكلي، دورة حياة المشروع في إدارة المشاريع، والخِدْمات المقدمة من إدارة المشاريع، وتحديات المشاريع الاستثمارية، ومفاهيم خاطئة عن إجراءات الهيئة الملكية، وآخر التحديثات على الإجراءات، من جهته، قدّم مدير إدارة حماية ومراقبة البيئة المهندس عويد الرشيدي، عرضًا عن التصاريح البيئية، وإدارة النفايات الصناعية ونظام الغرامات البيئية.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية