خمسة مشاريع لإزالة النفايات في الأحساء

الأربعاء، 1 مايو 2019 ( 05:55 ص - بتوقيت UTC )

تحسين المشهد الحضاري يتطلب تنفيذ مشاريع المساهمة في جعل المدن أكثر نظافة، وهو ما تعمل عليه أمانة الأحساء، ونظراً للتطور والنمو الحضري والتغيرات المتسارعة، والتي شهدتها حاضرة الاحساء خلال العقود الزمنية في مجالات الصناعة والزراعة والمشاريع التنفيذية للبنية التحتية والنهضة العمرانية والنمو السكاني المتزايد، الأامر الذي أدى الى تزايد مخرجات المخلّفات والنفايات بمتوسط يبلغ 5000 طن يومياً، بحسب أمين الاحساء المهندس عادل بن محمد الملحم.

وفي سبيل استيعاب المخالفات والنفايات الناجمة عن هذا التطور فقد سعت امانة الاحساء، ممثلة بالإدارة العامة للنظافة، إلى وضع الخطط اللازمة لاستيعاب تلك المخلفات والنفايات والاستفادة منها، من خلال تنفيذ عدة مشاريع بيئية استثمارية، انطلاقاً من تحقيق رؤية وزارة الشؤون البلدية والقروية المتجسدة من برنامج التحول الوطني 2020، الذي يجسد أولى الخطوات لتحقيق رؤية المملكة التطويرية 2030 في جانب التطوير الخدمي في القطاع البلدي.

وكشف الملحم عن أن العائد الاستثماري لمشروعي "محطة فرز النفايات المنزلية، محطة فرز وتدوير المخلّفات الانشائية" والتي تعمل بنظام "B.O.T"، يقدر بـ 26200000 ريال سعودي، فيما تتضمن خطط الأمانة المستقبلية تنفيذ عدد من المشاريع والمبادرات في مجال البيئة، والتي تتمثل في خمسة مشاريع: طرح مشروع استثماري للاستفادة من النفايات الالكترونية، ومشروع استثماري للاستفادة من المخلّفات الزراعية وتحويلها الى اسمدة، والبدء بتنفيذ عدد من المبادرات والتي تهدف الى تحسين المشهد الحضري، وتنفيذ مشاريع عدة لإنشاء الحاويات الأرضية لتعزيز تفعيل مبادرة إزالة التشوه البصري، وتطبيق تأمين مكائن تدوير النفايات العضوية على المنشآت التجارية وذات الإنتاج العالي من النفايات العضوية كالفنادق والمطاعم ومن في حكمهم وذلك بهدف تحويل تلك النفايات العضوية الى مياه.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية