ثمانية أشياء لا تفعلها على معدة فارغة

الثلاثاء، 7 مايو 2019 ( 10:10 ص - بتوقيت UTC )

السلوكيات الصحية هي هدف الجميع والكل يبحث عن الوقاية، كما تقول صفحة صحتك على "فايسبوك"، والتي أشارت إلى أن  السلوك الصحي، المتعلق بالطعام والنوم، كاف للوقاية من أمراض كالسرطان.

ولذلك نقل موقع Bright Side ثمانية سلوكات أو أشياء لا يمكن فعلها "على معدة فارغة"، أولها تناول مضادات الالتهابات؛ إذ لا يمكن تناول الأسبرين والباراسيتامول وغيرهما من الأدوية المضادة للالتهابات على معدة فارغة، فذلك لا يقلل من فعاليتها فحسب ، بل يتسبب أيضاً في مشاكل صحية خطيرة (مثل نزيف المعدة)، علماً بأن الحليب يقلل من الآثار السلبية لمضادات الالتهاب

من بين السلوكات أيضاً شرب القهوة على معدة فارغة،  حتى القهوة منزوعة الكافيين، إذ تحفز إنتاج الأحماض التي قد تسبب حرقة في المعدة وغيرها من مشاكل الجهاز الهضمي إذا شربت على معدة فارغة.

قد يؤدي تخطي وجبة الإفطار حتى بعد تناول القهوة إلى نقص السيروتونين ومزاج كئيب لبقية اليوم. لذلك إذا لم تكن قادراً على التخلي عن عادة شرب القهوة أولاً في الصباح، فاستهلكها بالحليب أو القشدة؛ لأن الدهون في الحليب ستقلل من الآثار السلبية له. 

ويضاف إلى ذلك أيضاً مضغ العلكة، على اعتبار أن الحمض الهضمي الناتج أثناء مضغ العلكة يدمر بطانة المعدة الفارغة. علاوة على أن فرط التحريك في اللثة قد يؤدي إلى التهاب المعدة. وقد ثبت أيضاً علمياً أن الأشخاص الذين يمضغون العلكة يفضلون الوجبات السريعة (البطاطس المقلية والحلوى) بدلاً من الفواكه والخضروات. علما بأن مضغ العلكة التي تحتوي على مواد التحلية الطبيعية، أقل ضرراً من تلك التي تحتوي على السكر، وفي كل الأحوال ينبغي تجنب مضغ العلكة لأكثر من 10 دقائق، حتى في المعدة الكاملة.

ومن السلوكات الخاطئة على "معدة فارغة" الذهاب إلى النوم، إذ يمنعنا الجوع وانخفاض مستويات الجلوكوز من النوم، ويسبب النوم السطحي والاستيقاظ المبكر. ومن المثير للاهتمام أن قلة النوم تزيد من مستوى هرمونات الجوع.

وهذا هو السبب في أننا نأكل أكثر في اليوم التالي بعد تخطي العشاء. الحل الأفضل هو استخدام منتجات الألبان في وجبة العشاء التي تسبق النوم في العادة لأنها تحتوي على المغنيسيوم والكالسيوم، وهذه العناصر توفر النوم العميق.

التدريب المكثف أيضاً من ضمن تلك السلوكات، وهناك رأي مفاده أن ممارسة الرياضة على معدة فارغة تحرق المزيد من السعرات الحرارية. في الحقيقة، هذا لا يؤثر على فقدان الدهون فقط، ولكن فقدان العضلات أيضاً، لذلك يجب تقليل كثافة التمرين لأن الجسم يفتقر إلى الطاقة.

ويضاف للقائمة أيضاً "التسوق"؛ ذلك أن "الجوع يجعلنا نشتري طعامًا أكثر مما نحتاج إليه بالفعل، ويطيع الشخص الشهير هذه الرسالة (الجوع) عن طريق شراء الأشياء".

وكذلك تناول عصير الحمضيات، على أساس أن الحمض والألياف الصلبة الموجودة في ثمار الحمضيات تهيج معدتك الفارغة، وهو أمر خطير بشكل خاص بالنسبة لأولئك الذين لديهم التهاب المعدة أو المعرضين لخطر تطويره.

ويضاف لذلك أيضاً الجدال والنقاش، فقد  أثبت باحثون -طبقاً للموقع- أن الجوع يجعلنا أقل قدرة على انتقاء الكلمات، يحدث ذلك لأن التحكم في النفس يتطلب طاقة، والتي تكون ناقصة عندما تكون المعدة فارغة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية