قميص الـ"يوفي" الجديد يستفز عشاق السيدة العجوز

الخميس، 16 مايو 2019 ( 12:00 م - بتوقيت UTC )

"القميص الجديد للفريق في مبارياته على أرضه خلال الموسم (2019-2020)، يرتديه بعض اللاعبون". تغريدة بثتها الصفحة الرسمية لفريق يوفنتوس الإيطالي (الناطقة بالفرنسية)، التي تظهر ديبالا وبعض لاعبي الفريق وهم بالقميص الجديد للسيدة العجوز.

تغريدة لم تمر مرور الكرام على الـ(سوشال ميديا)، بل خلفت حالة استنكار وانتقادات شديدة في أوساط عشاق النادي الإيطالي، الذي تخلى في تصميمه لقميصه الجديد، عن شيء يعتبر الكثير بالنسبة لمحبي الـ"يوفي" رمزا وإرثا يتعلق بعراقة النادي. الخطوط السوداء والبيضاء التي عرف بها قميص الفريق عبر الأزمنة.

أخيرا، بعد 116 موسماً متتالياً تختفي الخطوط البيضاء والسوداء من قميص نادي يوفنتوس تورينو الإيطالي الشهير. ثورة في أحد أكبر أندية العالم وكبير إيطاليا، فالموسم المقبل سيرتدي رونالدو ورفاقه قميصا لمباريات اليوفي على ملعبه دون تلك الخطوط الشهيرة.

بدلا من القميص التقليدي الشهير، سيرتدي لاعبو اليوفي قميصا بلونين، نصف القميص أبيض ونصفه الآخر أسود يفصل بينهما شريط وردي. كما توضحه الصور الأولى المسربة عبر الـ(سوشال ميديا)، والتي يظهر فيها ديبالا وبعضا من رفاقه أثناء تقديم القميص الجديد.

تتساءل صفحة (يوفي) في "تويتر": "آراؤكم.. شخصيا أحببت هذا القميص الذي نراه جميلا جداً وسيزيد جماله بعشار الـ(سكوديتو)". جاءت أغلبية آراء المدونين منتقدة للتصميم الجديد. كتبت لويك كومباني: "أين الخطوط البيضاء والسوداء...ووضع إيموجي حزينا". في حين كتب جينارو هاجين: "سيء جدا، وكأنه قميص لنادي تشيزينا".

وبصرف النظر عن المواسم الستة الأولى التي لعبها النادي، بين عامي 1897 و1903، كان لاعبو يوفنتوس دائمًا ما يرتدون قمصانًا ذات خطوط سوداء وبيضاء، على مدار 116 موسمًا متتاليًا.

وتشرح الصحيفة الإيطالية الشهيرة، "لاغازيتا ديلو سبور"، في تحليلها بأن هذا القميص ذو النمط الجديد يلبي منطق التسويق الجديد الخاص بنادي يوفنتوس، والذي قام بالفعل بتحديث شعاره قبل عامين وغيره إلى حرف j.

إلى غاية الآن، يبقى المتابعون والمختصون غير متأكدين من أن مبادرة (يوفي) الجديدة بخصوص قميصه، قد لا تعجب عشاقه، إلا أن مواقع التواصل الاجتماعي قد أظهرت آراء وتعليقات المستخدمين المنتقدين للتخلي عما يعتبرونه رمزا للنادي.

على صفحته على "تويتر"، غرد المستخدم أرتوترو قائلا: "بين القميص الجديد للنادي وتغيير الشعار قبل عامين بدأت في عدم التعرف على نادي يوفنتوس...هل هذا هو نادي السيدة العجوز؟ كبير إيطاليا والنادي العريق؟".

صفحة "يوفنتوس نيوز أف آر"، نشرت صورة لقمصان النادي وكتبت على "تويتر" دائما: "كل قمصان نادي يوفنتوس لمبارياته على أرضه كانت بخطوط بيضاء وسوداء ما عدا في الست مواسم الأولى فقط (1897 إلى غاية 1903)، موسم 2019/2020، سيشهد المرة الأولى لقميص اليوفي دون خطوط بيضاء وسوداء".

وقبل أن يلعب اليوفي آخر مبارياته هذا الموسم بقميصه الجديد، كما اعتادت الأندية على ذلك، يبدو أن عشاق ومتابعي النادي غاضبون من التخلي عن الخطوط البيضاء والسوداء التي يرونها إرثا تاريخيا وحضاريا لقميص ناديهم وهو ما أكدته حالة الغضب عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية