التمر والبشت الأحسائي يجذبان ممثلي المدن الصناعية في الصين

الثلاثاء، 23 أبريل 2019 ( 07:53 ص - بتوقيت UTC )

تتميز منطقة الأحساء بنخلها وتمرها، وليس غريبا أن تجد  في ممثلي مدن الأعضاء في شبكة المدن المبدعة التابعة لمنظمة اليونسكو العالمية مقبلين على تذوق تمر الخلاص الأحسائي، في ركن الأحساء المبدعة المشارك في المنتدى الدولي بمدينة سوجو الصينية، الجمعة 19 نيسان/ابريل 2019، باعتبار الأحساء عضو في الشبكة العالمية في المجال الإبداعي الخاص بالحرف والفنون بمبادرة من أمانة الاحساء.

ولقى "البشت" ضمن المعرض إعجاب المشاركين، حيث جذب الابداع والمهارة المميز في حياكة البشت اهتماماهم، معبرين عن سعادتهم بأخذ صور تذكارية بجانب البشت الذي وقف في مقدمة ركن الأحساء. ويعد "البشت" أحد الحرف اليدوية ذات عمق اجتماعي، وحرصت أمانة الأحساء على عرض نماذج من منتجات الحرف اليدوية الأخرى مثل المهفة المصنوعة من خوص النخيل، والقفص المصنوع من جريد النخل، وقطعة من السدو، ومجسم من حرفة النجارة، ومجسمات للأحرف العربية.

وتحرص أمانة الأحساء على المشاركات الدولية والتي تأتي لتعزيز الجوانب التراثية والسياحية والثقافية عبر تبادل الخبرات والتجارب الدولية، لتنمية الحرف اليدوية في الأحساء، وغرس تلك المفاهيم عبر توعية المجتمع بأهمية التراث الأحسائي الوطني والحرف والفنون الشعبية، بحسب ما أشار إليه ممثل وفد الأحساء في الاجتماع أمين الأحساء المهندس عادل الملحم.

وخلال اليوم نفسه ولكن في مدينة صينية أخرى، شاركت الأحساء في معرض الحرف والفنون بمدينة ويفانج الصينية، ممثلة في منسق الأحساء المبدعة في شبكة المدن المبدعة المهندس أحمد المطر، الذي أكد بأن الأحساء تمتلك أكثر من 60 حرفة يدوية متنوعة، و12 لون فلكلور شعبي، وتسعى أمانة الأحساء بالشراكة مع الجهات الحكومية ذات العلاقة لاستدامة الحرف اليدوية وتنميتها ونقلها للأجيال القادمة، وكذلك ألوان الفنون الشعبية التي عرفت عن تاريخ تراث الأحساء.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية