الإمارات والسويد تبحثان قضايا أصحاب الهمم

الاثنين، 15 أبريل 2019 ( 08:52 ص - بتوقيت UTC )

تتطلع وزارة تنمية المجتمع في الامارات لتبادل الخبرات وتعزيز التعاون والاستفادة من التجارب العالمية المختلفة، في مجال التمية الاجتماعية، هذه القضايا وغيرها كانت محور النقاش خلال استقبال حصة بنت عيسى بوحميد وزيرة تنمية المجتمع في مكتبها بديوان الوزارة في دبي هنريك لاندر هولم سفير مملكة السويد لدى الامارات.

وبحثت بوحميد وسفير السويد سبل ومجالات التعاون وتبادل التجارب والخبرات تعزيزاً لواقع أفضل في ما يخص رعاية ودمج وتمكين أصحاب الهمم.

وقدمت بوحميد عرضا، تجربة دولة الإمارات العربية المتحدة المتميزة في رعاية ودمج أصحاب الهمم، لاسيما في عمر مبكر من مرحلة الطفولة، انطلاقاً من سياسات وتشريعات نوعية، وتوجيهات القيادة الرشيدة التي أحدثت فارقاً في خدمات الرعاية والتمكين والتنمية المجتمعية.

كما ناقشت الوزيرة مع السفير السويدي لقائمة من المواضيع الاجتماعية، في مقدمتها أوجه دعم الوزارة للأسر المنتجة وأصحاب الهمم. واتفقا على أهمية توحيد الجهود بالتنسيق مع السفارة السويدية من أجل تنظيم معارض فنية وثقافية مشتركة بين البلدين لأصحاب الهمم.

ونوهت الوزيرة إلى ما تقدمه دولة الإمارات لأصحاب الهمم في إطار القوانين والتشريعات الداعمة لحقوق هذه الفئة والمحفزة للدمج والتمكين، مشيرة إلى جهود الوزارة في إنجاز التصنيفات الجديدة لأصحاب الهمم على مستوى الدولة.

وأشاد هنريك لاندر هولم بجهود الدولة في توفير الدعم المثالي لأصحاب الهمم تحقيقاً لأفضل التطلعات المستقبلية.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية