نمو لافت للشركات والمؤسسات في المنطقة الشرقية

الخميس، 4 أبريل 2019 ( 05:23 ص - بتوقيت UTC )

إصلاحات كثيرة قامت بها وزارة التجارة والاستثمار في المملكة العربية السعودية في السنوات الأخيرة لتحسين بيئة الأعمال، وتسهيل بدء النشاط التجاري، ومنها إمكانية تأسيس الشركات في 30 دقيقة فقط، وإتاحة 62 خدمة إلكترونياً، والتوسع في مراكز خدمة العملاء النموذجية بمفهوم الموظف الشامل.

هذه الإصلاحات والتحسينات في بيئة الأعمال انعكست بشكل إيجابي على تسهيل ممارسة الأعمال التجارية، ولعلّ الأرقام الرسميّة وحدها التي تثبت ذلك، مع نمو الشركات في المنطقة الشرقية بنسبة 24بالمئة، ونمو المؤسسات بنسبة 11بالمئة خلال السنوات الثلاث الماضية، حسب ما أعلن وزير التجارة والاستثمار ماجد بن عبدالله القصبي.

وخلال لقائه برجال وسيدات ورواد الأعمال بالمنطقة الشرقية على هامش ملتقى بيبان الشرقية، غاص القصبي أكثر في لغة الأرقام من أجل إظهار أهميّة هذا النمو، موضحاً أن السجلات التجارية المصدرة خلال السنوات الثلاث الماضية في الشرقية فاقت 181 ألف سجل تجاري لنحو 30 ألف شركة بنسبة نمو بلغت 24 بالمئة وأكثر من 150 ألف مؤسسة بنسبة نمو بلغت 11بالمئة.

هذه الأرقام مرشحة للزيادة في الفترات القادمة كما أكد وزير التجارة، وذلك مع صدور موافقة مجلس الوزراء على الهيكل والدليل التنظيمي لوزارة التجارة والاستثمار، والذي يأتي بعد مرور 15 عاماً من إقرار الهيكل التنظيمي السابق، مما سيلعب دوراً كبيراً في دعم وتمكين قطاع التجارة والاستثمار.

وقد أولى الهيكل الجديد تطوير التجارة الإلكترونية اهتماماً كبيراً، إضافةً إلى الاعتماد على الحلول التقنية السريعة وذكاء الأعمال لمواكبة التطورات العالمية في أنماط التجارة الحديثة.

وممّا تضمنه الهيكل التنظيمي الجديد للوزارة إنشاء مركز للتجارة الإلكترونية لتطوير التعاملات ومواكبة أفضل التجارب الدولية، والتنسيق بشكل مباشر مع مجلس التجارة الإلكترونية بما يضمن تنفيذ قراراته ومبادراته، وإنشاء وكالة خاصة بخدمة العملاء والفروع لرفع مستوى الخدمات وجودة أداء الفروع، إضافةً إلى إنشاء وكالة للتخطيط والتطوير لتوفير أفضل الحلول المبتكرة والتقنية بما يعزز ذكاء الأعمال لتحسين وتعزيز إمكانيات وقدرات الوزارة.

أمّا من ناحية الشكل والتسميات، فمن أبرز ملامح الهيكل الجديد تعديل مسمى "وكالة الشؤون الفنية" إلى "وكالة السياسات والأنظمة" لتشمل كافة المنظومة التشريعية وتطويرها، وتعديل مسمى "وكالة التجارة الداخلية" إلى "وكالة الأعمال التجارية والاستثمار" لتعزيز طابع التشريع والاشراف وتسهيل الاستثمار.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية