ماجستير تحليل البيانات الضخمة.. في جامعة البحرين

الخميس، 4 أبريل 2019 ( 06:12 ص - بتوقيت UTC )

جامعة البحرين وخلال منتدى البيانات الضخمة (Big Data) تدشن برنامج الماجستير في "علوم وتحليل البيانات الضخمة"، الذي يطرح من قبل كليتي العلوم وتقنية المعلومات بالجامعة بالتعاون مع جامعة ليفربول جون مورس بالمملكة المتحدة، وبحسب رئيس جامعة البحرين الدكتور رياض يوسف حمزة البرنامج يتماشى مع الخطة التطويرية لجامعة البحرين، وكان إطلاق برنامج الماجستير في علوم وتحليل البيانات الضخمة أحد الأهداف التي تمكنت جامعة البحرين من تحقيقها.

وتتعدد مجالات تحليل البيانات الضخمة في عدة قطاعات مختلفة، كالصناعة، والمال، والرياضة، والصحة والتعليم وغيرها من مجالات، ويعد أحد أهم أوجه الثورة الصناعية الرابعة التي تدخلها مملكة البحرين بقوة، وتساهم جامعة البحرين في هذا الإتجاه بشكل فاعل.

وأشار السفير البريطاني لدى مملكة البحرين سيمون مارتن، إلى أهمية التعاون المتبادل بين جامعة البحرين والجامعات البريطانية، وسيوفر إطلاق برنامج الماجستير في علوم وتحليل البيانات الضخمة بالتعاون مع جامعة ليفربول جون مورس بالمملكة المتحدة على البحرينيين خاصة، والخليجيين عامة الكثير، وسيغنيهم عن السفر إلى الخارج لغرض دراسة هذا التخصص المهم.

ووفر المنتدى، الذي أقيم تحت شعار "منتدى البيانات الضخمة وإطلاق برنامج الماجستير"، منصة مثالية للمهتمين بقطاع البيانات الضخمة وتطبيقاتها في مختلف التخصصات، إذ استضاف نخبة من المختصين العالميين والمحليين الذين عرضوا خبراتهم العلمية والعملية، منهم ممثلون عن شركات الاتصالات المحلية، وتقنية المعلومات، والمحاسبة، والرياضة.

والبيانات الضخمة مصطلح يطلق على الكم الهائل من البيانات المتدفقة من عدة مصادر بمختلف الأشكال، إذ تعجز الطرق التقليدية عن التعامل معها، مما يدفع إلى البحث عن طرق بديلة للتعامل مع البيانات الضخمة بكفاءة بهدف استخلاص النتائج. وتستفيد جميع القطاعات الخاصة والحكومية من البيانات الضخمة وتطبيقاتها وأهمها شركات الاتصالات، والحكومة الإلكترونية، والشركات الصناعية، بالإضافة على القطاعين الصحي والتعليمي، إلى جانب القطاعات المالية والصناعية والبحثية وغيرها.

ويعد برنامج الماجستير في علوم وتحليل البيانات الضخمة الأول من نوعه على مستوى مملكة البحرين، بعد حصوله مؤخراً على الاعتمادية من جامعة ليفربول جون مورس بالمملكة المتحدة، مما سيوفر فرصة متميزة للخريجين عبر حصولهم على شهادة بريطانية.

وصمم البرنامج بطريقة التكامل بين علوم الرياضيات والإحصاء، وعلم الحاسوب ونظم المعلومات، مع استخدام تقنيات التكنولوجيا المتطورة، لضمان التوافق النظري المتخصص مع التطبيق العملي لمختلف مجالات الحياة، مما سيمنح الفرصة لكل من يسعى لتطوير مهاراته ليكون مؤهلاً لمواكبة التطور، وأخذ موقعه ضمن المجتمع الجديد، خصوصاً مع تزايد الطلب على المهارات التي يقدمها البرنامج، إذ وبحسب توقعات شركة برايس ووتر هاوس كوبرز، فإن حوالي 2.7 مليون وظيفة جديدة حول العالم ستخلق في مجال علم البيانات وتحليلها بحلول عام 2020م.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية