زراعة 30 ألف شتلة في أسبوع البيئة بجازان

الأحد، 24 مارس 2019 ( 06:17 ص - بتوقيت UTC )

الحفاظ على البيئة من أهم الأهداف التي تطمح الحكومات على تحقيقها، من أجل تجنب بيئة ممتلئة بالمخلفات والفضلات، وكما تنفذ البرامج والفعاليات التي من شأنها، زيادة الوعي لدى افراد المجتمع في الحفاظ على البيئة، كما الحال في فعاليات أسبوع البيئة في منطقة جازان.
الفعاليات التي حملت شعار "نحمي بيئتنا لرفاه مجتمعنا"، تحت رعاية الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، ويتم تنفيذه من قبل فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بجازان، وذلك بمركز كادي مول التجاري بمدينة جازان.
ودشن أمير المنطقة المعرض المصاحب لفعاليات الأسبوع، كما استمع الأمير والحاضرين لشرح مفصل عن المعرض، من القائمين علي مختلف الأركان والأقسام، التي تمثل مشاركة العديد من الجهات الحكومية والخاصة والجمعيات التطوعية ذات العلاقة بتنمية وحماية البيئة، كما ثمن أمير المنطقة لدور الجهات المعنية، في المحافظة على مقومات الحياة البيئية التي تتمتع بها منطقة جازان وجزرها.

مدير فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة جازان المهندس غانم بن حامد الجذعان أكد على أهمية تفعيل أسبوع البيئة، في رفع مستوى الوعي بالحفاظ عليها، لدى الجهات الحكومية والأفراد والمجتمع بشكل عام، وحماية البيئة والمحافظة عليها من التلوث، من خلال البرامج التوعوية والإرشادية، وعقد العديد من الشركات المجتمعية مع عدد من الجهات الحكومية والشركات والفرق التطوعية بالمنطقة.

وسيشهد الاسبوع إلى جانب العديد من الفعاليات، زراعة أكثر من 30 ألف شتلة من الأشجار بمختلف محافظات ومراكز وقرى المنطقة، وسيتم تشجير مساحات ومواقع متفرقة بالمنطقة، وكذلك تشجير وتنظيف المنتزهات الوطنية بالمنطقة، وتنظيف الشواطئ، وكذلك قاع البحر بواسطة الغواصين.
وعرض فيما بعد خلال الحفل الخطابي المعد لبدء فعاليات اسبوع البيئة، العديد من العروض المرئية والفقرات التعريفية بأسبوع البيئة وما يتضمنه من برامج وفعاليات.

وجرى في ختام الحفل الذي حضره مدير جامعة جازان الدكتور مريع بن حسين القحطاني، وأمين المنطقة نايف بن مناحي بن سعيدان، ووكيل إمارة المنطقة للتنمية خالد بن عبدالعزيز القصيبي، وعدد من المسؤولين، تكريم الجهات الداعمة والمشاركة في فعاليات الأسبوع، من قبل أمير منطقة جازان، وكما تسلم الأمير هدية تذكارية في المناسبة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية