الإخلال بالإشتراطات الصحية.. يغلق محلات وينذر أخرى في الجبيل

الأحد، 24 مارس 2019 ( 06:09 ص - بتوقيت UTC )

يعتبر سلامة المواطن والمقيم من أولويات المؤسسات، ولذلك تعمل على منع كل ما يأتي بضرر له، كما الحال في الحملة التي أجرتها بلدية محافظة الجبيل خلال الأسبوع الماضي، على المحلات المتعلقة أنشطتها بالصحة العامة، واستطاعت من رصد 165 مخالفة، وإغلاق 44 محل، وإنذار 65 منشأة، ومصادرة 380 كيلو غرام من المواد غذائية، وذلك ضمن حملات البلدية المجدولة، للتأكد من التزام كافة المحلات بالاشتراطات الصحية البلدية, وسلامة الغذاء.

وتعمل الفرق الرقابية، والتي تقوم بجولات ميدانية بشكل مستمر على المحلات والتي تتعلق أنشطتها بالصحة العامة، وتطبيق الغرامات والإجراءات البلدية بشكل مستمر على المخالفين للأنظمة والقوانين، بحسب ما صرح به رئيس بلدية محافظة الجبيل المهندس نايف بن فيصل الدويش، وأستهدفت الحملات الرقابية عدداً من المنشآت التجارية بمحافظة الجبيل، للتأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية بها.

وكانت المطابخ والمطاعم والبوفيهات والملاحم ومحلات بيع الحلويات داخل المحافظة، من ضمن المحال التي تم زيارتها خلال الجولة الرقابية، والمخالفات البلدية التي تم رصدها خلال تلك الجولات، تمثلت في عدم تجديد الرخص، أو عدم وجود رخص مهنية والالتزام بالزي الرسمي، بالإضافة إلى تدني مستوى النظافة، وانتهاء الشهادات الصحية، ومخالفة شروط التعبئة والتخزين. وتأتي الجولات وفقا لتوجيه و متابعة من أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، للتأكد من الالتزام بما ورد في لائحة الاشتراطات الصحية، وتعزيز الإجراءات الرقابية الغذائية، وذلك للتأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية، ومدى التزامها وتقيدها بالأنظمة والتعليمات وسلامة المواد الغذائية المتداولة، ضمن حملة "غذاؤكم أمانة"، والتي أطلقتها في وقت سابق وزارة الشؤون البلدية والقروية، بالتعاون مع البلديات والأمانات بالمملكة.

وعملت الفرق المخصصة على رفع عينات من بعض المواد الغذائية والخضار الورقية والفواكه إلى المختبر المركزي بأمانة المنطقة الشرقية، من أجل فحصها والتأكد من سلامتها، ومدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، بحسب ما جاء في سياق كلام الدرويش، وتخضع المنشآت والمحلات الغذائية لرقابة مستمرة، للتأكد من سلامة ما يتم عرضه وتجهيزه بها من مواد غذائية.

سلامة المستهلك تأتي من ضمن أولويات البلدية، وعدم التهاون عند ضبط أي مخالفة، لتحقق الجولات هدفها المنشود في رفع المستوى الصحي، وتداول أغذية خالية من التلوث حفاظًا على الصحة العامة، منوهاً إلى أهمية التعاون من المواطن والمقيم، في التبليغ عن أي مخالفات تهم صحة المستهلك، وأن أمانة منطقة الشرقية حريصة على أن تعزز من أهمية هذا الجانب، عبر تلقي البلاغات على مركز طوارئ الأمانة 940 على مدار الساعة لتباشر تلك البلاغات فورا.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية